المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

وزير الداخلية الفرنسي يعلن بدء التحقيق في اضطرابات ضاحية سيفران

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
وزير الداخلية الفرنسي يعلن بدء التحقيق في اضطرابات ضاحية سيفران
وزير الداخلية الفرنسي يعلن بدء التحقيق في اضطرابات ضاحية سيفران   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

باريس (رويترز) – قال وزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارمانين يوم الثلاثاء إن تحقيقا بدأ في الاضطرابات العنيفة التي شهدتها ضاحية سيفران في العاصمة باريس في الآونة الأخيرة والتي تعرضت خلالها الشرطة لهجوم من مجموعة من الشباب.

تأتي الاضطرابات في سيفران قبل أقل من أسبوعين من موعد انتخابات الرئاسة الفرنسية والتي ستبرز خلالها مخاوف الناخبين من جرائم العنف والتوترات العرقية والإرهاب.

وقال الوزير الفرنسي على تويتر “يجري تحقيق بشأن تدخل الشرطة بعد ظهر السبت الماضي في سيفران. جرى اعتقال 16 شخصا في مطلع الأسبوع بعد أعمال عنف وتخريب كما اعتقلت الشرطة 13 مساء أمس”.

وكتب ستيفان بلانشيت رئيس بلدية سيفران الواقعة إلى الشمال الشرقي من باريس على حسابه على تويتر يقول إن الاضطرابات اندلعت في البداية في مطلع الأسبوع بعد وفاة شخص يبلغ من العمر 33 عاما إثر إطلاق الشرطة النار عليه.

وذكرت تقارير إعلامية فرنسية أن الشرطة فتحت النار عليه بعد أن طاردته للاشتباه في أنه سرق سيارة.

وأظهرت صور نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي شبانا يشتبكون مع الشرطة في مطلع الأسبوع وفي الأيام التالية.