المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

بريطانيا تحظر صيانة طائرات ويخوت مملوكة لأثرياء روس مشمولين بعقوبات

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
بريطانيا تحظر صيانة طائرات ويخوت مملوكة لأثرياء روس مشمولين بعقوبات
بريطانيا تحظر صيانة طائرات ويخوت مملوكة لأثرياء روس مشمولين بعقوبات   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

لندن (رويترز) – أصدرت بريطانيا يوم الأربعاء تشريعا جديدا يحظر صيانة طائرات ويخوت تخص أثرياء روسا مشمولين بعقوبات أو شركاتهم.

وتعمل لندن بالتنسيق مع حلفائها الغربيين لمحاولة شل الاقتصاد الروسي عقابا على غزو موسكو لأوكرانيا. واستهدفت العقوبات وصول روسيا إلى النظام المالي العالمي وصناعات مثل الشحن والدفاع وكذلك أفراد النخبة الثرية المقربة من الرئيس فلاديمير بوتين.

وقالت بريطانيا إن التشريع الجديد يسري اعتبارا من الساعة 1600 بتوقيت جرينتش.

وقال جرانت شابس وزير الدولة للنقل في بيان “تشريع اليوم يضيف وسائل جديدة تحت تصرفنا لحرمان النخبة الثرية من الوصول إلى ألعابهم الفارهة”.

وأفاد البيان بأن التشريع الجديد طُبًق على الفور على قطب النفط يفجيني شفيدلر، وهو ملياردير على صلات وثيقة في مجال الأعمال برومان أبراموفيتش، والملياردير أوليج تينكوف مؤسس بمك تينكوف التجاري ومقره موسكو.

وأوقفت شركتا بوينج وإيرباص لصناعة الطائرات بالفعل إمداد روسيا بمكونات الطائرات كما فرضت الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي عقوبات تستهدف قطاع الطيران الروسي.

وعلقت شركات تصنيع محركات السفن مثل وارتسيلا الفنلندية العلاقات مع روسيا في حين تقوم منافستها الألمانية مان بمراجعة عقودها مع موسكو.