المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مقتل 21 وإصابة العشرات في هجمات بمالي وبوركينا فاسو

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

باماكو/واجادوجو (رويترز) – قالت مصادر عسكرية وأمنية إن 15 جنديا وستة مدنيين لقوا حتفهم يوم الأحد في هجمات في مالي وبوركينا فاسو الدولتين المتجاورتين في غرب أفريقيا اللتين تقاتلان تمردين إسلاميين مسلحين.

وقال جيش مالي في بيان إن مفجرين انتحاريين اقتحموا ثلاثة معسكرات للجيش في وسط البلاد بسيارات ملغومة قبل الفجر مما أسفر عن مقتل ستة وإصابة 15 في معسكر سيفاري وإصابة خمسة في المعسكرين الآخرين.

وفي بوركينا فاسو قال الجيش في بيان إن هجومين متزامنين استهدفا وحدتين عسكريتين في جاسكيندي وبوبي مينجاو بشمال البلاد في الساعات الأولى من الصباح مما أسفر عن مقتل تسعة جنود وستة مدنيين من بينهم عضوان في جماعة للدفاع الذاتي. وأصيب نحو 30 في الهجومين.

وفي العامين الماضيين انتزع مجلسان عسكريان السلطة في مالي وبوركينا فاسو وتعهدا بتوفير الأمن الذي عجز عن توفيره الرئيسان السابقان المنتخبان ديمقراطيا للبلدين.

لكن الهجمات العنيفة استمرت. وتعرض جيشا البلدين لاتهامات بارتكاب انتهاكات ضد المدنيين خلال محاولة كل منهما اجتثاث مقاتلين إسلاميين من المناطق الريفية الصحراوية في بلاده.