المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

تركيا ترفع أسعار الغاز الطبيعي والكهرباء

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
تركيا
تركيا   -   حقوق النشر  رويترز

رفعت تركيا أسعار الغاز الطبيعي والكهرباء يوم الأربعاء، وألقت الشركة المستوردة للطاقة في البلاد اللوم في ذلك على ما وصفته بأنه "عاصفة مكتملة الأركان" في الأسواق، تغذي ارتفاع التضخم في البلاد، والذي من المرجح أن يكون قد بلغ أعلى مستوياته في 24 عاما الشهر الماضي.

وتستورد تركيا جميع احتياجاتها من الطاقة تقريبا، مما يجعلها عرضة لمخاطر تقلبات الأسعار الكبيرة. وأدى ارتفاع تكاليف الطاقة العالمية في الأشهر الأخيرة إلى زيادة تكاليف الواردات.

وأصبح التضخم العام، البالغ 70 بالمئة على الأقل، وضعف قيمة الليرة من العوامل التي تزعج الرئيس رجب طيب أردوغان، قبيل الانتخابات المقررة في منتصف عام 2023، وتظهر استطلاعات الرأي تراجع شعبيته وشعبية حزبه العدالة والتنمية، بسبب الضغوط الاقتصادية.

وقالت شركة بوتاش الحكومية التركية المسؤولة عن استيراد الطاقة يوم الأربعاء، إنها رفعت أسعار الغاز الطبيعي للمنازل بنسبة 30%، والغاز المستخدم في توليد الكهرباء بنسبة 16.3%، والغاز المستخدم في الصناعة بنسبة 10.2%.

ويأتي ذلك في أعقاب رفع سعر الغاز الطبيعي للمنازل بنسبة 35 بالمئة في أبريل نيسان. وقالت بوتاش: "الناس يعرفون جيدا أن أثر العاصفة مكتملة الأركان في أسواق الطاقة العالمية والأوروبية تركت المستهلكين عرضة لارتفاعات هائلة في الأسعار".

وقالت أيضا إن ارتفاعات الأسعار العالمية لم تُحمل بالكامل على المستهلك التركي، وإن أحدث رفع للأسعار مصمم بحيث يبقي الأثر على المستهلك عند أدنى مستوى. وبشكل منفصل، رفعت الهيئة المنظمة لسوق الكهرباء في البلاد أسعار الكهرباء بما يتراوح بين 15% و25%، وذلك وفق إعلان بالجريدة الرسمية.

وسجل معدل التضخم السنوي 70% حسب بيانات شهر أبريل نيسان، ومن المنتظر صدور بيانات مايو أيار يوم الجمعة. ومن المتوقع أن يكون قد زاد إلى 76.55% بسبب ارتفاع أسعار الطاقة والمواد الغذائية وضعف الليرة. وتوقع مسح أجرته رويترز أن يبلغ التضخم 63.5% في نهاية العام.

واستقر سعر الليرة على 16.4275 ليرة للدولار، منخفضة بنسبة 20% هذا العام بعد تراجعها بنسبة 44% في 2021، بعد موجة غير تقليدية من تخفيضات الفائدة بطلب من أردوغان.

المصادر الإضافية • رويترز