المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

روسيا تصف قرار الاتحاد الأوروبي التخلص تدريجيا من نفطها بخطوة "مدمرة للذات"

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
روسيا تصف قرار الاتحاد الأوروبي التخلص تدريجيا من نفطها بخطوة "مدمرة للذات"
روسيا تصف قرار الاتحاد الأوروبي التخلص تدريجيا من نفطها بخطوة "مدمرة للذات"   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

(رويترز) – حذرت روسيا يوم الخميس من أن قرار الاتحاد الأوروبي التخلي جزئيا وتدريجيا عن النفط الروسي ستؤدي على الأرجح إلى زعزعة استقرار أسواق الطاقة العالمية، ووصفته بأنه خطوة “مدمرة للذات” قد تأتي بنتائج عكسية على التكتل.

اتفق زعماء الاتحاد الأوروبي من حيث المبدأ يوم الاثنين على تقليص واردات النفط الروسية بنسبة 90 بالمئة بحلول نهاية العام، في أشد عقوبات التكتل حتى الآن على موسكو منذ غزوها أوكرانيا.

وقالت وزارة الخارجية الروسية في بيان “قرارات الاتحاد الأوروبي بالتخلي عن النفط والمنتجات النفطية الروسية بشكل تدريجي، وكذلك حظر التأمين على السفن التجارية الروسية، ستؤدي على الأرجح إلى مزيد من ارتفاعات الأسعار وزعزعة استقرار أسواق الطاقة واضطراب سلاسل التوريد”. 

وفرض الاتحاد الأوروبي عدة جولات من العقوبات على روسيا منذ غزوها أوكرانيا في فبراير شباط، مما أظهر سرعة ووحدة غير معهودتين نظرا لتعقيد الإجراءات.

وقال رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشيل إن خطوة التخلص التدريجي من النفط الروسي ستحرم موسكو من مصدر هائل للتمويل وستضغط عليها لإنهاء حملتها العسكرية، لكن موسكو أنذرت الاتحاد الأوروبي بأن هذه الإجراءات ستؤدي في نهاية المطاف إلى الإضرار باقتصاده.

وقالت وزارة الخارجية الروسية إن “بروكسل ورعاتها السياسيين في واشنطن يتحملون المسؤولية كاملة عن مخاطر تفاقم مشاكل الغذاء والطاقة العالمية الناجمة عن إجراءات الاتحاد الأوروبي غير المشروعة”.