شاهد: توقيف امرأتين من كولومبيا حاولتا تهريب الكوكايين في شعرهما المستعار

أثار شعر المرأتين شكوك الشرطة في مطار بنما
أثار شعر المرأتين شكوك الشرطة في مطار بنما Copyright AFP PHOTO / PANAMA´S ATTORNEY GENERAL
بقلم:  يورونيوز مع أ ف ب
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

بحسب شرطة بنما، حملت إحداهما تحت شعرها المستعار 68 عبوة أسطوانية سوداء تحتوي على مسحوق أبيض.

اعلان

أوقفت سلطات مطار توكومن الدولي في بنما الجمعة امرأتين كولومبيتين كانتا تعتزمان تهريب كمية من الكوكايين إلى إسبانيا من خلال إخفائها تحت شعرهما المستعار، على ما أفادت النيابة العامة في الدولة الواقعة في أميركا الوسطى.

وكانت المدعية العامة لمكافحة المخدرات في بنما زيومارا رودريغيز أعلنت في البداية عن توقيف امرأة كولومبية واحدة كانت في رحلة متجهة إلى مدريد. واعترضت الشرطة هذه المرأة في المطار بعدما أثارت تسريحة شعرها الشكوك.

وبعد فحصها بالماسح الضوئي (السكانر)، تبيّن لعناصر الشرطة أن المشتبه بها كانت تخفي حبوباً مخدرة على رأسها، بين ضفائر شعرها الطبيعي وشعرها المستعار.

وأشارت رودريغيز إلى أن المرأة التي لم تذكر أي تفاصيل أخرى عنها، حملت تحت شعرها المستعار "68 عبوة أسطوانية سوداء تحتوي على مسحوق أبيض".

وأضافت رودريغيز في مقطع فيديو نُشر على حساب النيابة العامة على تويتر أن هذا الأسلوب في تهريب المخدرات "غير مسبوق" في بنما.

وبعد ساعات قليلة، أعلن مكتب المدعية العامة توقيف "امرأة ثانية" بحوزتها "67 عبوة مخدرات" مخبأة تحت شعرها المستعار، وكانت متوجهة أيضاً من كولومبيا إلى إسبانيا.

وأوضحت مصادر في مكتب المدعية العامة لوكالة فرانس برس أن الموقوفة الثانية كولومبية أيضاً.

وتُعتبر بنما البوابة الرئيسية في أميركا الوسطى للمخدرات الواردة من أميركا الجنوبية وخصوصاً من كولومبيا، أكبر منتج للكوكايين في العالم، والمتجهة إلى الولايات المتحدة، الدولة الأكثر استهلاكاً في العالم.

إلا أن السلطات في أميركا الوسطى لاحظت زيادة كبيرة في تهريب المخدرات إلى أوروبا، وخصوصاً عبر موانئ البحر الكاريبي.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

ميناء روتردام الأكبر في أوروبا "يغرق بالكوكايين"

العراق يفكك شبكة دولية لتجارة المخدرات ويصادر أكثر من ستة ملايين حبة كبتاغون

"شوكولاتة المخدرات" تثير الجدل في مصر والسلطات تتدخل