المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

التصويت على حل الكنيست.. خطوة أولية نحو إجراء انتخابات مبكرة في إسرائيل

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز  مع رويترز
euronews_icons_loading
الكنيست الإسرائيلي
الكنيست الإسرائيلي   -   حقوق النشر  أ ب

اقتربت إسرائيل يوم الأربعاء من إجراء خامس انتخابات في أقل من أربع سنوات بعد أن وافق المشرعون بصورة أولية على حل البرلمان (الكنيست)، في مشهد سياسي تهيمن عليه بالفعل عودة رئيس الوزراء السابق بنيامين نتنياهو.

وصوت الكنيست على الحل في قراءة أولية لمشروع قانون من المتوقع أن يتم الانتهاء منه الأسبوع المقبل، وبعد ذلك سيتولى وزير الخارجية يائير لابيد رئاسة الحكومة المؤقتة خلفا لرئيس الوزراء نفتالي بينيت.

وكان لابيد قد أنهى بالاشتراك مع بينيت فترة حكم نتنياهو القياسية العام الماضي بتشكيل تحالف سياسي نادر من نوعه بين اليمينيين والليبراليين والأحزاب العربية. ووصف لابيد الانتخابات المقبلة بأنها معركة بين المعتدلين والمتطرفين الذين يرعاهم نتنياهو.

وشعر نتنياهو، زعيم المعارضة في الوقت الحالي، بالارتياح لخطوة بينيت ولابيد لحل ما وصفها بأنها أسوأ حكومة في تاريخ إسرائيل على أمل أن يحطم رقمه القياسي ويفوز بفترة ولاية سادسة.

وتوقعت نتائج أربع استطلاعات رأي نشرت يوم الثلاثاء، أن يتصدر حزب ليكود الذي يتزعمه نتنياهو والأحزاب القومية والدينية المتحالفة معه الانتخابات لكن دون الحصول على أغلبية حاكمة في الكنيست الإسرائيلي الذي يتألف من 120 مقعدا.

وتعهد الخصوم في تيارات اليسار والوسط بمنع عودة السلطة لنتنياهو الذي تجري محاكمته باتهامات فساد ينفيها عن نفسه.