المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

وزيرة الخارجية الباكستانية تدعو إلى تخفيف العقوبات على أفغانستان

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
وزيرة الخارجية الباكستانية تدعو إلى تخفيف العقوبات على أفغانستان
وزيرة الخارجية الباكستانية تدعو إلى تخفيف العقوبات على أفغانستان   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

برلين (رويترز) – دعت حنا رباني خار وزيرة الخارجية الباكستانية إلى تخفيف العقوبات الغربية على أفغانستان تحت حكم طالبان، قائلة إنه لا يتعين تعريض الأداء الأساسي للاقتصاد الأفغاني للخطر.

ودفع استيلاء طالبان على السلطة العام الماضي الحكومات الأجنبية، وفي مقدمتها الولايات المتحدة، إلى خفض المساعدات التنموية والأمنية، وأدى التطبيق الصارم للعقوبات إلى إضعاف القطاع المصرفي في البلاد.

وفي مقابلة مع صحيفة فيلت الألمانية نُشرت يوم الخميس، قالت رباني خار إن عزل أفغانستان اقتصاديا يدفع البلاد إلى الانهيار الاقتصادي.

وأضافت “إذا ظلت البلاد مغلقة أمام البنوك الدولية وظلت أصولها الأجنبية مجمدة، فهذا ما سيحدث. يجب ألا نشجع المجاعة”.

وقالت الوزيرة إن انسحاب القوات الغربية من أفغانستان، التي شاركت فيها ألمانيا أيضا، كان له تداعيات خطيرة لأن لم يسبقه حلا تفاوضيا، ودعت ألمانيا إلى لعب دور سياسي نشط في تخفيف العقوبات.

وقالت “في الوضع الحالي، ليس من الجيد الاستمرار في تجويع أفغانستان والمخاطرة بانهيار اقتصادي في البلاد“، مضيفة أن الدعم الاقتصادي ضروري لمساعدة الشعب الأفغاني.

وتابعت “كيف أنفقنا 3 تريليونات دولار على الحرب، لكننا اليوم لا نملك حتى 10 مليارات دولار للحفاظ على حياة الأفغان؟ لا أفهم هذا السلوك”.