المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

فلسطيني يطعن إسرائيلي في حافلة

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز  مع أ ب
euronews_icons_loading
ضباط الشرطة الإسرائيلية في موقع الهجوم بالقدس، الثلاثاء 19 يوليو 2022
ضباط الشرطة الإسرائيلية في موقع الهجوم بالقدس، الثلاثاء 19 يوليو 2022   -   حقوق النشر  AP Photo

ذكرت وسائل إعلام أن فلسطينيا طعن إسرائيليا في حافلة في القدس يوم الثلاثاء. إثر ذلك نقل المصاب، وهو رجل في العقد الرابع إلى المستشفى حيث أكد مسعفون إصابته بجروح متوسطة.

وذكرت الشرطة أن المهاجم الفلسطيني تم إطلاق النار عليه من قبل أحد المارة ونُقل إلى المستشفى وهو في حالة حرجة.

وأشارت وكالة "معا" الفلسطينية للأنباء إلى أن مطلق النار هو مصور يعمل في صحيفة "يديعوت أحرونوت"، ويدعى موشي بن عامي، وأشارت إلى أن الصحيفة "وصفت عمله بالعمل البطولي".  

ولم يصدر أي تعليق رسمي بعد من قبل الجهات المعنية. 

وهذه الواقعة هي الأحدث في سلسلة حلقات العنف في الأسابيع الأخيرة، بما في ذلك الهجمات المميتة داخل إسرائيل والقمع العسكري الإسرائيلي في الضفة الغربية.

ونفذ فلسطينيون عشرات هجمات الطعن وإطلاق النار والدهس التي استهدفت المدنيين الإسرائيليين وأفراد الأمن في السنوات الأخيرة.

ويقول فلسطينيون وجماعات حقوقية إن بعض عمليات الدهس المزعومة كانت حوادث مرور وتتهم إسرائيل باستخدام القوة المفرطة.

واحتلت إسرائيل القدس الشرقية، بما في ذلك البلدة القديمة ومقدساتها المسيحية والإسلامية واليهودية، إلى جانب الضفة الغربية وقطاع غزة في حرب عام 1967.

وضمت فيما بعد القدس الشرقية في خطوة لم يعترف بها معظم المجتمع الدولي.

viber

ويسعى الفلسطينيون إلى إقامة دولتهم المستقلة في الضفة الغربية وقطاع غزة وعاصمتها القدس الشرقية.