المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

المحكمة الدستورية في ألمانيا ترفض دعوى ضد قيود صناعة اللحوم

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
صورة من الارشيف-مصنع تونييس  لتعليب اللحوم، أكبر مسلخ في أوروبا
صورة من الارشيف-مصنع تونييس لتعليب اللحوم، أكبر مسلخ في أوروبا   -   حقوق النشر  Martin Meissner/AP

قضت المحكمة العليا في ألمانيا، اليوم الأربعاء، برفض دعاوى كانت قد رفعت ضد حظر الاستعانة بمتعاقدين في المسالخ بسبب تفشي فيروس كورونا في بداية انشارالوباء.

وقالت المحكمة الدستورية الفيدرالية إنها رفضت شكاوى رفعها صانع نقائق وعدة وكالات توظيف مؤقتة ضد القواعد الجديدة، التي دخلت حيز التنفيذ في أوائل العام الماضي.

وتنص هذه القوانين بالزام الشركات استخدام العاملين لديها لذبح الحيوانات وإنتاج اللحوم المصنعة، مع تقييد العمل المؤقت الذي كان من المقرر حظره تماما بعد فترة انتقالية مدتها ثلاث سنوات، واستثناء الشركات التي توظف 49 عاملاً على الأكثر.

غالباً ما يشتمل استخدام المتعاقدين، وهو أمر شائع في صناعة اللحوم الألمانية، على العمال المهاجرين الذين يعيشون في مساكن اجتماعية ضيقة ويتم نقلهم إلى المسالخ في حافلات صغيرة - ما يزيد من خطر الإصابة بفيروس كورونا حيث أدى تفشي الوباء في مسلخ كبير إلى إغلاق على مستوى الاقليم غرب ألمانيا في منتصف عام 2020.

وقالت المحكمة الفيدرالية إن شركة النقانق اشتكت من عدم المساواة في التعامل مع الصناعات الأخرى، بينما تؤكد وكالات التوظيف أن القواعد الجديدة تنتهك حقها في حرية العمل. وقالت إنها رفضت قضاياهم بسبب الافتقار إلى أسباب مدعمة بأدلة كافية.

المصادر الإضافية • أ ب