المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مقتل 15 جنديا في بوركينا فاسو جراء انفجار عبوتين ناسفتين

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز  مع أ ف ب
euronews_icons_loading
جنود من بوركينا فاسو يقومون بدورية على متن شاحنة صغيرة على الطريق من دوري إلى مخيم غوديبو للاجئين. 2020/02/03
جنود من بوركينا فاسو يقومون بدورية على متن شاحنة صغيرة على الطريق من دوري إلى مخيم غوديبو للاجئين. 2020/02/03   -   حقوق النشر  أولمبيا ديميمون/أ ف ب

قالت هيئة الأركان العامة لجيش بوركينا فاسو في بيان إن 15 جنديا قتلوا الثلاثاء، في هجوم بواسطة عبوتين ناسفتين، نفذه مسلحون يشتبه في انتمائهم إلى تنظيمات إسلاموية متطرفة في شمال بوركينا فاسو.

ووقع الهجوم الذي نفذ بعبوتين "محليتي الصنع" على محور بورزنغا-دغيبو في منطقة وسط-الشمال. وأضاف المصدر أن "حصيلة التفجيرين مقتل 15 جنديا وجرح واحد". وأشارت هيئة الأركان إلى أن الهجوم نفذ "خلال مهمة مرافقة بقيادة وحدة عسكرية من فوج السلاح المشترك الرابع عشر".

وأوضحت الهيئة أن "إحدى المركبات في القافلة، محملة بمقاتلين، مرّت فوق عبوة ناسفة قرب بلدة نامسيغويا" في محافظة بام، مشيرة إلى أنه "بينما كانت عمليات الإنقاذ والأمن جارية، انفجرت عبوة ثانية تم تفعيلها عن بعد، ما تسبب في وقوع العديد من الضحايا".

وبحسب الجيش "أرسلت تعزيزات على الفور إلى مكان الحادث لضمان إجلاء الضحايا" و"العمليات الأمنية جارية حاليا في المنطقة". والاثنين، قتل ما لا يقل عن عشرة مدنيين بينهم أربعة من المتطوعين الأمنيين في هجوم يُشتبه في أنّ جهادويين نفذوه في شمال بوركينا فاسو، حسبما علمت وكالة فرانس برس الثلاثاء من مصادر أمنية محلية.