شاهد: العراق يطلق عملية إعادة إعمار مطار الموصل

رئيس وزراء العراق مصطفى الكاظمي يلقي كلمة بعد وضعه حجر الأساس لمشروع إعادة تأهيل مطار الموصل الدولي، 10 أغسطس 2022.
رئيس وزراء العراق مصطفى الكاظمي يلقي كلمة بعد وضعه حجر الأساس لمشروع إعادة تأهيل مطار الموصل الدولي، 10 أغسطس 2022. Copyright -/AFP or licensors
بقلم:  Hassan Refaei
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

أوضح مدير مطار الموصل حيدر علي أنه تمّ تكليف شركتين تركيتين بعملية إعادة الإعمار المطار، مشيراً إلى أنه من المتوقع أن تستغرق تلك العملية 24 شهراً.

وضع رئيس وزراء العراقمصطفى الكاظمي حجر الأساس لمشروع إعادة تأهيل مطار الموصل الدولي الذي لا يزال يشهد دماراً على الرغم من مرور خمس سنوات على طرد عناصر تنظيم ما يسمى الدولة الاسلامية من المدينة الواقعة في شمالي البلاد.

اعلان

ومطار الموصل، هو أحد المرافق العامة المدمّرة في المدينة التي استعادتها القوات العراقية، بدعم من تحالف متعدد الجنسيات بقيادة الولايات المتحدة، في شهر تموز/يوليو من العام 2017، وخلال المعارك التي دارت رحاها في المدينة تدمّرت أبنية المطار وأصيبت مدرجاته بأضرارٍ كبيرة، وهو مهجور منذ استيلاء الجهاديين على الموصل والمناطق المجاورة في العام 2014.

 ووفقاً لوكالة الأنباء العراقية "واع"، فقد أكد الكاظمي على أن مطار الموصل الدولي سيمنح فرصاً عدّة في مجالات مختلفة لمحافظة نينوى، والمناطق المجاورة في نقل البضائع والمسافرين"، مشيراً الى أن "هناك جهوداً جبارة لإعادة إعمار مدينة الموصل، تخضع لمواكبة ومتابعة مباشرة من قبلي، بما يضمن أن يتمّ إنجاز هذه المشاريع والأعمال بأسرع وقت ممكن خدمة لأهالي نينوى، ومن أجل أن يلمس المواطن نتائج حقيقية للإعمار".

ومن جهته، أوضح مدير مطار الموصل حيدر علي لوكالة فرانس برس أنه تمّ تكليف شركتين تركيتين بعملية إعادة الإعمار المطار، مشيراً إلى أنه من المتوقع أن تستغرق تلك العملية 24 شهراً.

وعلى الرغم من بطء وتيرة إعادة الإعمار، استعادت الموصل التي يبلغ عدد سكانها 1.5 مليون نسمة ما يشبه الحياة الطبيعية، إذ أعيد فتح المتاجر، واستعادت المدينة بعضاً من نشاطها، فيما تمول الهيئات الدولية مشاريع ترميم المواقع التاريخية، لكنّ لا تزال ثمة تحديات ضخمة تواجه المدينة وسكّانها، وعلى سبيل المثال في نهاية العام 2021 ، قدّر الصليب الأحمر أن 35 بالمائة فقط من سكان غرب الموصل وأقل من 15 بالمائة في شرق الموصل، لديهم ما يكفي من المياه لتلبية احتياجاتهم اليومية

المصادر الإضافية • أ ف ب، "واع"

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

فيديو: طائرات من سلاح الجو العراقي في عهد صدام تم إخفاؤها تحت الرمال كي لا تعثر عليها قوات التحالف

شاهد: أنصار الصدر يقيمون صلاة الجمعة خارج البرلمان العراقي

شاهد: سماء الموصل تكتسي باللون الأصفر بسبب عاصفة رملية شديدة ضربت المدينة