المغرب يدين تصريحات حول الصحراء الغربية خلال افتتاح بطولة أفريقيا للاعبين المحليين في الجزائر

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
لاعبو المنتخب المغربي U23 لكرة القدم في قاعة الانتظار بمطار سلا
لاعبو المنتخب المغربي U23 لكرة القدم في قاعة الانتظار بمطار سلا   -   حقوق النشر  AFP

حلقة جديدة في مسلسل الخصومة بين المغرب والجزائر.. تصريحاتٌ تثير غضب الرباط بسبب الصحراء الغربية

أدانت الفدرالية المغربية لكرة القدم الخطاب الاستفزازي والسريالي الذي رافق حفل افتتاح بطولة إفريقيا للاعبين المحليين "شان" التي تحتضنها الجزائر والتي قاطعتها الرباط.

تأتي هذه الإدانة على خلفية تصريحات حفيد زعيم جنوب إفريقيا الراحل نلسون مانديلا خلال الحفل الذي دعا فيه لتحرير الصحراء الغربية من نير الاحتلال. 

وقالت الفدرالية المغربية في بيان إنها "تدين بشدة الاعمال الخبيثة والمناورات الدنيئة التي رافقت افتتاح الدورة 7 لبطولة تشان وتحديدا الخطاب الاستفزازي والسريالي الذي ينتهك القواعد المنظمة لفعاليات التظاهرات الرياضية تحت رعاية الكنفدرالية الإفريقية لكرة القدم".

ورفض بيان الفدرالية التصريحات العنصرية التي أطلقها بعض المناصرين الحاضرين في حفل الافتتاح تجاه الجمهور المغربي في إشارة إلى هتافات المشجعين الجزائريين والتي شبهوا فيها المغاربة بالحيوانات حسب ما أفادت به وكالة الصحافة الإسبانية. 

وأضاف البيان: "لقد أرسلت الفدرالية خطابا إلى الكنفدرالية الإفريقية لكرة القدم حتى تتحمل مسؤولياتها تجاه هذه الانتهاكات الصارخة التي لا تمت بصلة بمبادئ كرة القدم وقيمها."

وكان مانديلا مانديلا حفيد زعيم جنوب إفريقيا الراحل نلسون مانديلا قد وصف خلال افتتاح بطولة شان الصحراء الغربية بأنها "آخر مستعمرة في إفريقثيا" ودعا لتحرير المستعمرة الإسبانية السابقة قائلا: "وقال: ""دعونا لا ننسى آخر مستعمرة في إفريقيا الصحراء الغربية، لنقاتل من أجل تحريرها".

أما عن مشاركة الفريق المغربي حامل لقب آخر دورة لبطولة شان في هذه الفعالية، فقد أعلنت الفدرالية الخميس الماضي أن منتخبها الوطني لن يشارك في الحدث الرياضي لأن الجزائر التي قطعت علاقاتها الدبلوماسية مع الرباط وأقفلت مجالها الجوي أمام الطائرات المغربية في أغسطس آب 2021 ، لم تسمح بتسيير رحلة مباشرة لنقل اللاعبين المغاربة.