نقل متحولة جنسياً مدانة باغتصاب امرأتين من سجن النساء إلى سجن الرجال في اسكتلندا

رئيسة وزراء اسكوتلندا نيكولا ستورجون
رئيسة وزراء اسكوتلندا نيكولا ستورجون Copyright Jacquelyn Martin/Copyright 2022 The AP. All rights reserved.
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

أدينت إيسلا بريسون التي تبلغ من العمر 31 عاماً بارتكاب جرم الاغتصاب عندما كانت رجلاً يدعى آدم غراهام، وبعد ذلك أعلنت تحولها جنسياً.

اعلان

نقلت السلطات الأسكتلندية امرأة متحولة جنسياً، أدينت سابقاً بارتكاب جريمة اغتصاب امرأتين، من سجن للإناث إلى سجن خاص بالذكور، بحسب ما قالته رئيسة وزراء البلاد. 

وأثارت هذه القضية جدلاً في البلاد خصوصاً منذ صدرو تقرير رسمي يقول إنها وضعت في سجن للنساء.  

بدأت إيسلا بريسون، المرأة البالغة من العمر 31 عاماً، في التعرف على كونها هويتها الجنسية بعد إدانتها بجرائم الاغتصاب التي ارتكبتها عندما كانت رجلاً يُدعى آدم غراهام، بحسب ما قالته للجهات المعنية.

جاء قرار النقل بعد تدخل رئيسة الوزراء الاسكتلندية نيكولا ستارجن التي قالت إن إيسلا بريسون لن يتم وضعها في سجن النساء "لا لفترة قصيرة أو طويلة" بعد تقرير ذكر يوم الثلاثاء أن بريسون قد نقلت إلى سجن للنساء قبل إصدار الحكم.

وفي سؤال وجهه رئيس حزب المحافظين الإسكتلندي دوغلاس روس عن خلفية القرار، قالت ستارجن إن "من غير الممكن أن يتم سجن مغتصب في سجن نسائي."

وشدّدت على أنه من المهم عدم الإيحاء حتى من غير قصد بأن النساء المتحولات جنسياً يشكلن تهديداً للمرأة.

وهذه هي المرة الأولى التي تدان فيها امرأة عابرة جنسياً باغتصاب نساء في اسكتلندا.

قد تعقد هذه القضية خلاف إدنبرة مع لندن حول قانون "إصلاح الاعتراف بالنوع الاجتماعي في اسكتلندا" الذي يخص المتحولين جنسياً، وهو القانون الذي يسهل على الناس في اسكتلندا تغيير جنسهم في الوثائق الرسمية، وترفضه حكومة المحافظين في لندن.

المصادر الإضافية • وكالات

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

دعوات للتهدئة بعد غارات إسرائيلية وقصف فلسطيني من غزة انتقاماً لعملية جنين

اعتداءات جنسية على قاصرين في مدرسة كروية بإيران ووزارة الرياضة تفتح تحقيقًا

رئيس وزراء اسكتلندا يحذّر ريشي سوناك: بريطانيا قد تصبح شريكة في قتل المدنيين بغزة