وفاة تروغوي عضو فرقة "دي لا سول" الموسيقية عن 54 عاما

ديفيد جوليكور، عضو فرقة الهيب هوب "دي لا سول"
ديفيد جوليكور، عضو فرقة الهيب هوب "دي لا سول" Copyright Barry Brecheisen/Barry Brecheisen/Invision/AP
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

في السنوات الأخيرة، تحدث جوليكور علناً عن مشاكله مع قصور القلب، وقال إن هذا الوضع منعه من القيام بجولة مع زميليه الآخرين في الفرقة بوسدنووس وماسيو.

اعلان

توفي ديفيد جوليكور، عضو فرقة الهيب هوب "دي لا سول" المعروف أيضا باسمه الفني "تروغوي ذي دوف"، عن 54 عاما، على ما أفادت وسائل إعلام أمريكية الأحد.

كانت مجلة "آل هيب هوب" المتخصصة أول من نشر هذه المعلومة قبل أن تؤكدها مجلتا "رولينغ ستون" و"بيتشفورك".

ولا يزال سبب الوفاة مجهولا حتى الساعة.

في السنوات الأخيرة، تحدث جوليكور علناً عن مشاكله مع قصور القلب، وقال إن هذا الوضع منعه من القيام بجولة مع زميليه الآخرين في الفرقة بوسدنووس وماسيو.

وتشكلت فرقة الهيب هوب الطليعية في هذا النوع الفني، عام 1988 في أميتيفيل بجزيرة لونغ آيلاند.

وعُرفت الفرقة باستخدامها أسلوب التورية، وخصوصاً بتأثيرها على ساحة الهيب هوب البديل، ولا سيما في صعود موسيقى الجاز راب.

وعكست الفرقة التي نشطت خصوصاً على الساحل الشرقي للولايات المتحدة، صورة إيجابية وخفيفة، على عكس أسلوب موسيقى الراب في الجانب الآخر من البلاد، على الساحل الغربي للولايات المتحدة، والذي طغت عليه أجواء العصابات.

وبدأت "دي لا سول" أخيراً في طرح أغنياتها البارزة على منصات البث التدفقي، بعد كفاح طويل استمر عقوداً عدة للحفاظ على حقوقها الفكرية.

وبقيت الألبومات الستة الأولى للفرقة، الصادرة بين عامي 1989 و2001، طويلا خارج منصات البث التدفقي، لأن شركة "تومي بوي" المنتجة لها لم تأخذ على عاتقها المهمة القانونية الشاقة المتمثلة في ضمان الحق في استخدام المقطوعات الموجودة في الأرشيف الموسيقي للفرقة.

المصادر الإضافية • أ ف ب

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

وفاة أكبر معمرة في العالم.. الفرنسية الأخت أندريه عن عمر ناهز 118 عاما

"سمراء الشاشة الفاتنة".. وفاة الممثلة الإيطالية جينا لولوبريجيدا عن 95 عاماً

واشنطن تتوعد بفرض عقوبات جديدة "كبيرة" على روسيا رداً على وفاة نافالني