عشرات آلاف الإسرائيليين يتظاهرون للأسبوع العاشر ضد خطط نتنياهو لإصلاح القضاء

جانب من المظاهرة
جانب من المظاهرة Copyright AP Photo
Copyright AP Photo
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

يستعد الائتلاف الحاكم المؤلف من أحزاب اليمين واليمين المتطرف بقيادة نتانياهو، لتسريع العملية التشريعية اعتبارا من الأحد للدفع بمشروع الإصلاح الذي يعتبره منتقدوه غير ديمقراطي.

اعلان

تظاهر عشرات آلاف الإسرائيليين مساء السبت للأسبوع العاشر على التوالي، احتجاجا على مشروع لإصلاح النظام القضائي تحاول الحكومة إقراره.

يستعد الائتلاف الحاكم المؤلف من أحزاب اليمين واليمين المتطرف بقيادة رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو، لتسريع العملية التشريعية اعتبارا من الأحد، أول أيام الأسبوع في إسرائيل، للدفع بمشروع الإصلاح الذي يعتبره منتقدوه غير ديمقراطي.

كما كانت الحال في أيام السبت السابقة، جرى التجمع الرئيسي في وسط تل أبيب بمشاركة أكثر من 100 ألف شخص وفق تقديرات وسائل الإعلام.

ونظمت أيضا تظاهرات أخرى في المدن الرئيسية.

وفق تقديرات وسائل الإعلام الإسرائيلية، بلغت أعداد المتظاهرين السبت مستويات غير مسبوقة في مدينتي حيفا (شمال) وبئر السبع (جنوب) حيث تظاهر 50 ألفا و10 آلاف شخص على التوالي، وهي أرقام مهمة في بلد يناهز عدد سكانه تسعة ملايين نسمة.

ولا تقدم الشرطة الإسرائيلية تقديرات لأعداد المتظاهرين.

في الأثناء، حدد رئيس لجنة القوانين في الكنيست (البرلمان) سيمشا روثمان جلسات يومية حول مشروع قانون الإصلاح القضائي من الأحد إلى الأربعاء.

ويبدو القرار رفضا ضمنيا لدعوات إبطاء أو تعليق النظر في المشروع في الكنيست للسماح بمفاوضات تسوية، واختيار الالتزام الصارم بالجدول الزمني الذي أعلنه مع وزير العدل ياريف ليفين.

ينص الجدول الزمني على تبني العناصر الرئيسية للإصلاح قبل نهاية الدورة الشتوية للكنيست في الثاني من نيسان/أبريل.

من شأن هذا الإصلاح أن يحد بشكل كبير من إمكانية قيام المحكمة العليا بإبطال القوانين ويعطي التحالف الحاكم سلطة تعيين القضاة.

وكان الرئيس الإسرائيلي إسحاق هرتسوغ قد دعا مساء الخميس إلى وقف عملية إقرار مشروع قانون الإصلاح القضائي، واصفا إياه بأنه "تهديد لأسس الديمقراطية".

المصادر الإضافية • أ ف ب

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

شاهد: صور تُظهر حجم الدمار الهائل جراء المعارك الضارية في باخموت في أوكرانيا

غرق خمسة مهاجرين كانوا على متن قارب مطاطي قبالة سواحل تركيا

تفاقم أزمة غاري لينيكر بعد تشبيهه خطط الحكومة البريطانية بشأن الهجرة غير الشرعية بألمانيا النازية