Eventsالأحداثبودكاست
Loader

جدونا

اعلان

معارضون للرئيس التونسي يتظاهرون في العاصمة مطالبين بالإفراج عن موقوفين

أحمد نجيب الشابي، رئيس ائتلاف جبهة الإنقاذ الوطني، يشارك في مظاهرة ضد الرئيس قيس سعيد، في العاصمة تونس. 2023/04/09
أحمد نجيب الشابي، رئيس ائتلاف جبهة الإنقاذ الوطني، يشارك في مظاهرة ضد الرئيس قيس سعيد، في العاصمة تونس. 2023/04/09 Copyright فتحي بلعيد/أ ف ب
Copyright فتحي بلعيد/أ ف ب
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

رفع نحو 300 من المعارضين الأعلام التونسية ولافتات عليها صور الموقوفين ورددوا شعارات تطالب بالإفراج عنهم أمام المسرح البلدي بتونس العاصمة. وكان الرئيس قيس سعيّد قال بشأن الموقوفين "إنهم متورطون في "التآمر على أمن الدولة".

اعلان

تظاهر مئات في وسط العاصمة التونسية الأحد بدعوة من جبهة الخلاص الوطني، تحالف معارضين للرئيس قيس سعيّد، للمطالبة بالإفراج عن نحو عشرين ناشطا أوقفوا منذ بداية شباط/فبراير.

ورفع نحو 300 من المعارضين الأعلام التونسية ولافتات عليها صور الموقوفين، ورددوا شعارات تطالب بالإفراج عنهم أمام المسرح البلدي بتونس العاصمة، بحسب مراسلي وكالة فرانس برس.

منذ مطلع شباط/فبراير، أوقفت السلطات أكثر من 20 شخصا، بينهم وزراء سابقون ورجال أعمال وصاحب إذاعة "موزاييك إف إم" المحلية. كما استهدفت التوقيفات شخصيات بارزة في جبهة الخلاص الوطني ومكونها الرئيسي حزب النهضة الإسلامي.

ودعا القيادي في جبهة الخلاص الوطني سمير بن عمر الأحد خلال المظاهرة إلى إجراء "حوار وطني"، من أجل وضع خريطة طريق "لإنقاذ تونس والعودة إلى المسار الديموقراطي" على حد تعبيره. وكان الرئيس قيس سعيّد الذي انفرد بالسلطة في تموز/يوليو 2021، قال بشأن الموقوفين "إنهم متورطون في "التآمر على أمن الدولة"، وفتح بحقهم تحقيق جنائي.

وطالب القيادي في حزب النهضة بلقاسم حسن الأحد بأن توضّح النيابة العامة للشعب التونسي التهم الموجهة للموقوفين. كما تناول متظاهرون إعلان الرئيس سعيّد قبل أيام، رفضه "إملاءات صندوق النقد الدولي" الذي تجري معه تونس محادثات منذ شهور، للحصول على قرض بقيمة تقارب ملياري دولار، وعبّر بن عمر عن أسفه قائلاً: "إن الحكومة تتفاوض منذ عام ونصف مع صندوق النقد الدولي، وبكلمة واحدة من الرئيس، قطعت جميع المفاوضات، وحكم على تونس بتفاقم الأزمة".

تعاني تونس من تداعيات أزمة كوفيد والحرب الأوكرانية، وسجلت تضخما مرتفعا تجاوز 10%. وفي غياب مساعدة خارجية، فإن الدولة المثقلة بالديون مهددة بالتخلّف عن سداد عدة قروض خارجية في الأشهر المقبلة، وفق وكالات تصنيف دولية.

المصادر الإضافية • أ ف ب

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

شاهد: إحياء الليلة الأولى من الليالي المحتملة لليلة القدر في إيران

فيديو: ارتفاع حصيلة انهيار مبنى في مرسيليا إلى أربعة قتلى

شاهد: افتتاح خط جديد للمترو في مدينة اسطنبول التركية