Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
جدونا
اعلان

حفل عيد ميلاد أم "لقاء بين وكلاء استخبارات".. تفاصيل جديدة حول القارب الغارق في ماجوري الإيطالية

طائرة مروحية تابعة لفرق الإنقاذ تبحث عن ناجين من حادث انقلاب القارب في بحيرة ماجوري الإيطالية
طائرة مروحية تابعة لفرق الإنقاذ تبحث عن ناجين من حادث انقلاب القارب في بحيرة ماجوري الإيطالية Copyright أ ب
Copyright أ ب
بقلم:  يورونيوز
نشرت في
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

نشرت صحف إيطالية، الثلاثاء، تفاصيل جديدة حول حادث غرق مركب في بحيرة ماجوري في شمال البلاد، بسبب سوء الأحوال الجوية والذي أسفر عن مقتل أربعة أشخاص.

اعلان

ونفت صحيفة "كورييري ديلا سيرا" المعلومات الأولية التي وردت وذكرت أن الحاضرين كانوا يحتفلون بعيد ميلاد أحدهم، وقالت إنه كان "لقاء بين وكلاء استخبارات". 

وقالت إن الحاضرين على متن القارب السياحي الغارق في بليسانزا، وهي قرية صغيرة في سيستو كاليندي، هم عملاء استخبارات إيطاليين وإسرائيليين ولم يكونوا حاضرين للاحتفال بعيد ميلاد أحد الركاب.

وأعلنت صحيفة "لا ريبوبليكا" الإيطالية، أنه من بين الناجين، عشرة عناصر من المخابرات الإسرائيلية تم نقلهم على الفور إلى تل أبيب على متن طائرة عسكرية.

وأضافت أنه تم إجلاء عناصر المخابرات الإيطالية أيضا من المنطقة حتى لا يتركوا أي أثر.

وكشفت صحيفة “Varese News” الإيطالية، أسماء الضحايا الأربعة، وهم شيموني إيرز، موظف في أجهزة الأمن الإسرائيلية، ويبلغ من العمر 53 عاما، وكلاوديو ألونسي (62 عامًا) وتيتسيانا بارنوبي (53 عامًا)، وهما ينتميان إلى جهاز الاستخبارات الإيطالي، والضحية الرابعة هي زوجة صاحب القارب الروسية آنا بوزكوفا البالغة من العمر 50 عاما.

وانقلب القارب الذي يبلغ طوله 16 مترًا مساء الأحد قبالة ليسانزا في الطرف الجنوبي من البحيرة حين هبت عاصفة فجأة.

وبحسب المعلومات الجديدة، إن القارب الغريق كان يتسع لـ 15 شخصاً إلا أن حوالي 20 فردا بين ضباط وعناصر في المخابرات الإسرائيلية والإيطالية، ما بين سابقين وحاليين كانوا على متنه.

ووفقا للتقارير الإعلامية، تم تقديم الإسعافات الأولية لجميع الناجين ونقل عدد منهم إلى المستشفى في فاريسوتو.

وذكر موقع عبري، أنه لن يتم نشر هوية الضابط الإسرائيلي الذي لقي حتفه في الحادث بسبب ماضيه الأمني.

وأشار إلى أنه كان عبقريًا في مجاله، وأن من حوله لا يدركون سوى القليل جدًا عن حياته المخابراتية.

وتحدّث رئيس منطقة لومبارديا أتيليو فونتانا مساء الأحد عن "حادث خطير جدًا" نجم عن "زوبعة".

وأظهر مقطع فيديو صوره عناصر الإطفاء مروحية بحث تحلق فوق مياه هائجة تطفو عليها كراس وبقايا.

بحيرة ماجوري الواقعة في جنوب جبال الألب، هي ثاني أكبر بحيرة في إيطاليا وتُعدّ وجهة سياحية شهيرة.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

كحول فاسد يودي بحياة سبعة أشخاص في المغرب

شاهد: إسرائيل.. آلاف اليهود المتشددين يشيعون جثمان زعيمهم الروحي إيدلشتاين

مقتل فلسطيني برصاص القوات الإسرائيلية في الضفة الغربية المحتلة