Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

ملكة جمال العراق السابقة تقوم بزيارة تضامنية إلى إسرائيل وتشبّه حماس بإرهاب داعش

سارة عيدان مع مسؤولين إسرائيليين أثناء زيارتها لكفار عزة
سارة عيدان مع مسؤولين إسرائيليين أثناء زيارتها لكفار عزة Copyright X / @RealSarahIdan
Copyright X / @RealSarahIdan
بقلم:  يورونيوز
نشرت في آخر تحديث
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

سارة عيدان، التي حصلت عام 2017 على لقب ملكة جمال العراق، زارت البلدات والمستوطنات في غلاف غزة، للإعراب عن تضامنها مع إسرائيل ضد ما وصفته بـ"وحشية"حماس.

اعلان

مرة أخرى تثير سارة عيدان، ملكة جمال العراق السابقة، موجة من الاستياء على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد أن نشرت صورا على حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعية في أثناء زيارة إلى إسرائيل، مظهرة تعاطفها وتضامنها مع الدولة العبرية إثر هجوم "طوفان الأقصى" الذي نفذته حماس في غلاف غزة في 7 تشرين الأول / أكتوبر.

وزارت سارة، التي تحمل الجنسيتين العراقية والأمريكية بلدات ومستوطنات في غلاف غزة، من بينها كفار عزة. وكتبت سارة، التي حصلت على لقب ملكة جمال العراق عام 2017، في منشور على منصة إكس (تويتر سابقا) بعد زيارتها لكفار عزة: "زرت كفار عزة، المكان الذي أدى فيه الرعب المفجع الذي خلفه تسلل حماس إلى مذبحة راح ضحيتها عائلات إسرائيلية بريئة داخل بيوتها. وعلى بعد ميل واحد فقط من غزة، شهدنا قيام القبة الحديدية باعتراض الصواريخ التي أطلقتها حماس.

وتابعت: "لقد أحضرت بزتي العسكرية القديمة من العراق لأكون مستعدة نفسية، لكنني مازلت مصدومة وعاجزة عن التعبير. لم يسبق لي أن رأيت في حياتي، حتى في ظل إرهاب داعش، مثل هذه الوحشية."

كما نشرت سارة عيدان صورا لها بالقرب من حائط البراق في القدس الشرقية المحتلة، والذي يسميه اليهود "حائط المبكى"، قائلة إنها "لأجل أن يرى هذا البلد (أي إسرائيل) السلام"، مؤكدة على "ارتباط الشعب اليهودي بهذا المكان المقدس" ومعربة عن أملها في أن يستعيد هيكل سليمان "أمجاده كبيت عبادة لجميع أبناء إبراهيم كما كان سابقا".

كما بثت القناة الـ12 الإسرائيلية تقريرا تلفزيونيا مطولا لزيارة عيدان إلى إسرائيل. وفي أحد المقاطع التي بثت في التقرير، تقول عيدان: "في العراق كان لدينا حماس أيضا (في إشارة إلى تنظيم داعش)، لدينا العدو ذاته. هم قتلوا شعبي، وهم يقتلون شعبكم".

وتابعت قائلة: “أريد منهم أن يشاهدوا الرعب الذي سبب الحرب على غزة. الناس حول العالم يهتفون ’فلسطين حرة’، لكن الأمر لا يتعلق على الإطلاق بتحرير فلسطين – بل بقتل عائلات بريئة وحرقهم أحياء. إنه ليس تحرير فلسطين، إنه إرهاب”.

يذكر أن عيدان، التي تقيم في ولاية كاليفورنيا الأمريكية، ترشحت لخوض انتخابات الدائرة الثلاثين للكونغرس الأمريكي.

وهذه ليست المرة الأولى التي تثير فيها سارة عيدان الجدل والسخط على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث سبق لها أن زارت إسرائيل في الأعوام القليلة الماضية وتصورت عند حائط البراق، واصفة القدس بالمدينة الإسرائيلية المفضلة لديها، كما لديها صور جمعتها ببنيامين نتانياهو ونجله يائير، وكذلك مع رئيس جهاز الاستخبارات الإسرائيلي الموساد، يوسي كوهين، في 2021.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

ساعدوه للانضمام إلى داعش ثم قبضوا عليه... إليكم ما فعله عملاء من مكتب الـ "إف بي أي" مع مصاب بالتوحد

حاملة الطائرات الأميركية "يو إس إس جيرالد فورد" ستغادر منطقة شرق البحر الأبيض المتوسط

شاهد: عملية إنقاذ جريئة لرجلين سقطا في بحيرة متجمدة بمينيسوتا