Eventsالأحداثبودكاست
Loader

جدونا

اعلان

أكثر من ألف نعش في إحدى ساحات روما تكريما لذكرى من قضوا أثناء أدائهم مهامهم العام الماضي

صورة من الارشيف لساحة ديل بوبولو، في روما، 7 مارس 2020.
صورة من الارشيف لساحة ديل بوبولو، في روما، 7 مارس 2020. Copyright Andrew Medichini/AP
Copyright Andrew Medichini/AP
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

تم تجميع أكثر من ألف نعش، الثلاثاء، في ساحة "بيازا ديل بوبولو"، وهي واحدة من أشهر ساحات العاصمة الإيطالية، احتجاجاً على ارتفاع عدد الوفيات المرتبطة بالعمل في إيطاليا، والتي يبلغ عددها نحو ألف وفاة سنوياً.

اعلان

نظمت نقابة العمال الإيطالية هذا الحدث التاريخي في يوم الأب لإحياء ذكرى الآباء والأمهات والأبناء والبنات، الذين فقدوا حياتهم أثناء العمل تحت شعار: "صفر وفيات في العمل".

وكان عدد ضحايا حوادث العمل في إيطاليا، قد ارتفع بنسبة 2.2% في الفترة بين كانون الثاني/يناير وآذار/مارس في عام 2022 ، بحسب بيانات "وكالة التأمين ضد الحوادث الإيطالية " (INAIL).

وتوفي 1041 شخصاً أثناء العمل في عام 2023، أي بمعدل ثلاث وفيات يومياً.

وقال الأمين العام لاتحاد النقابات العمالية الإيطالية، بييرباولو بومبارديري، إن الهدف من تنظيم هذا التظاهرة هو "رفع مستوى الوعي بالمأساة التي تؤثر على العديد من الأسر وأماكن العمل وإجبار السياسيين والحكومة  على التحرك  الآن. وإن محاولة اليوم هي لفت انتباه الناس ووسائل الإعلام إلى الأرواح البشرية (التي فٌقدت في مكان العمل) والتي غالباً ما تنساها وسائل الإعلام. في كثير من الأحيان، فتتوقف عن التحدث عنها بعد يومين".

وأضاف: " اليوم نريد أن نلفت انتباه الجميع إلى الأرواح التي فقدناها. إنها حياة أشخاص عملوا. كانوا يحاولون الحصول على راتب لإعالة أسرهم. وقد تعمدنا تنظيم هذا (الحدث) اليوم، في عيد الأب. هناك الكثير من الآباء والأمهات الذين لم يعودوا إلى منازلهم لأنهم كانوا يعملون. وعلينا أن نأخذ في الاعتبار خسارة الأرواح البشرية غير المقبولة هذه".

وفي الشهر الماضي، كانت أكبر ثلاث نقابات في إيطاليا، الاتحاد العام الإيطالي للعمال( CGIL) والاتحاد الإيطالي لنقابات العمال (CISL) ونقابة العمال الإيطالية (UIL)، قد دعت  إلى "إضراب عام" في توسكانا في أعقاب  حادث في سوبر ماركت قيد الإنشاء بمدينة فلورنسا الإيطالية، أدى إلى مقتل عامل على الأقل وفقدان أربعة آخرين. وأصدروا بياناً  مشتركاً جاء فيه: "لا لمزيد من الوفيات في العمل".

المصادر الإضافية • أ ب

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

هل يمكن التسليم بفكرة التخلص من أوجاع العضلات والمفاصل التي تنتابنا حين نستيقظ من النوم؟

هل مات الملك تشارلز الثالث؟ إشاعة كاذبة مصدرها وسائل إعلام روسية

يهود متطرفون من الحريديم يرفضون إنهاء إعفائهم من الخدمة العسكرية في الجيش الإسرائيلي