Eventsالأحداثبودكاست
Loader

جدونا

اعلان

على وقع إضراب عام بالضفة الغربية المحتلة.. الآلاف يشيعون 14 فلسطينيا قتلتهم إسرائيل في مخيم نور شمس

حشود غفيرة تشارك في تشييع قتلى العملية الإسرائيلية في مخيم نور شمس للاجئين، بالقرب من طولكرم بالضفة الغربية، الأحد، 21 أبريل، 2024.
حشود غفيرة تشارك في تشييع قتلى العملية الإسرائيلية في مخيم نور شمس للاجئين، بالقرب من طولكرم بالضفة الغربية، الأحد، 21 أبريل، 2024. Copyright Majdi Mohammed/Copyright 2024 The AP.
Copyright Majdi Mohammed/Copyright 2024 The AP.
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

قبل انطلاق موكب التشييع، تجمهر المئات من الفلسطينيين في ساحة مستشفى الشهيد ثابت ثابت الحكومي لإلقاء نظرة الوداع على ذويهم.

اعلان

شارك الآلاف من الفلسطينيين الأحد، في تشييع جثامين 14 فلسطينيا قتلتهم القوات الإسرائيلية خلال اقتحامها مخيم نور شمس، شرق طولكرم في الأيام الأخيرة.

وقبل انطلاق موكب التشييع، تجمهر المئات من الفلسطينيين في ساحة مستشفى الشهيد ثابت ثابت الحكومي لإلقاء نظرة الوداع على ذويهم.

ومن ثم جاب الموكب في شوارع المدينة وسط التكبيرات والهتافات الوطنية التي تستنكر الجرائم التي ترتكبها الدولة العبرية في غزة والضفة الغربية المحتلة.

ونشرت وكالة "وفا" الفلسطينية للأنباء، أسماء القتلى وهم: أحمد غالب محمود حسين علي (24 عاما)، وسليم فيصل عبد اللطيف غنام (29 عاما)، وقيس فتحي نصر الله (16 عاما) من مخيم طولكرم، وعلاء يوسف صالح عبد الرحيم (35 عاما)، وجعفر سليم خالد عمر (20 عاما)، واحمد حسام محمد شحادة (20 عاما)، وعمر صالح نايف أبو الرب (24 عاما)، وعلي محمد علي عبد الله (25 عاما)، وجهاد نياز نصر جابر (17 عاما)، ورجائي محمد سبع أبو سويلم (39 عاما)، ومجاهد السلتة، وعلي محمد عبد الرحيم، ومحمود غنام، ونسيم محمد عبد الله مصبح (21 عاما).

هذا ونشرت صفحات فلسطينية على مواقع التواصل الاجتماعي مشاهد مصورة تظهر مشاركة قائد كتيبة مخيم نور شمس محمد جابر الملقب بـ "أبو شجاع" في التشييع، بعد أن زعمت إسرائيل أنها نجحت في اغتياله قبل يومين بعد استهدافه مع مجموعة من المقاتلين تحصنوا داخل أحد المنازل.

وأعلنت إذاعة الجيش الإسرائيلي، صباح يوم الأحد، أن قواتها قتلت فلسطينيين اثنين بعد محاولتهما طعن جنود عند حاجز عسكري قرب الخليل.

‫وعم الحزن والغضب محافظة طولكرم الأحد، وشهدت مختلف مناطق الضفة الغربية حدادا شاملا.

وكانت حركة فتح والقوى الوطنية والإسلامية قد دعت السبت الفلسطينيين "إلى الوحدة والإضراب إسنادا لأهالي طولكرم وغزة واستنكارا للهجمات الإسرائيلية التي تستهدف الأبرياء".

ونفذ الجيش الإسرائيلي غارة على المخيم الواقع في الضفة الغربية المحتلة. وبحسب مصادر فلسطينية، أسفرت غارة عن تدمير شوارع وإلحاق أضرار بشبكات المياه والكهرباء والصرف الصحي.

كما طال القصف منازل سكنية ومنشآت تجارية، نتج عنها تدمير جزئي أو كلي، إضافة إلى خسائر مادية في ممتلكات المواطنين.

وقتل ما لا يقل عن 469 فلسطينيا على يد الجنود والمستوطنين الإسرائيليين في الضفة الغربية منذ بداية الحرب التي أعلنتها إسرائيل ضد حماس في غزة بعد هجومها في جنوب البلاد في السابع من أكتوبر.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

شاهد: المئات يشاركون في تشييع فلسطيني قتل برصاص إسرائيلي خلال مداهمة واشتباكات في أريحا

فيديو: الفلسطينيون في الضفة الغربية يختصرون احتفالات العيد حزناً على غزة

الضفة الغربية المحتلة بعد 6 أشهر من الحرب.. اعتقالات واقتحامات واقتصاد على حافة الهاوية