Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
جدونا
اعلان

عائلة الضابط الإسرائيلي المقتول أثناء تحرير الرهائن ترفض حضور بن غفير والسياسيين في جنازة ولدهم

وزير الأمن القومي الإسرائيلي إيتمار بن غفير
وزير الأمن القومي الإسرائيلي إيتمار بن غفير Copyright Ohad Zwigenberg/Copyright 2023 The AP. All rights reserved
Copyright Ohad Zwigenberg/Copyright 2023 The AP. All rights reserved
بقلم:  يورونيوز
نشرت في
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

وكان بن غفير قد صرح عقب العملية بأن إعادة جميع الرهائن لن يتحقق عبر التوصل لاتفاق سياسي.

اعلان

قالت هيئة البث الإسرائيلية إن وزير الأمن القومي الإسرائيلي اليميني المتطرف إيتمار بن غفير مُنع من حضور جنازة الضابط الذي قُتل خلال عملية تحرير الرهائن أمس السبت.

وقُتل أرنون زامورا، الضابط بوحدة القوات الخاصة الإسرائيلية المعروفة باسم "يمام" والبالغ من العمر 36 عاماً، خلال تحرير أربعة من الرهائن الإسرائيليين المحتجزين في قطاع غزة منذ السابع من أكتوبر – تشرين الماضي.

وطبقاً لهيئة البث الإسرائيلية، منعت عائلة زامورا جميع السياسيين من حضور جنازته، بما فيهم بن غفير.

وكان بن غفير قد صرح عقب العملية بأن إعادة جميع الرهائن لن يتحقق عبر التوصل لاتفاق سياسي.

وأضاف بأن إسرائيل لن تعيد "المحتجزين الإسرائيليين لدى حركة حماس إلا من خلال الضغط العسكري الكبير والمتواصل فقط".

 وبحسب الإحصاءات الرسمية الإسرائيلية، قثل 63 جندياً وشرطياً إسرائيلياً منذ 7 أكتوبر - تشرين الاول وحتى الآن.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

روسيا تنشر فيديو لقصف مواقع في أوكرانيا بواسطة طائرات مسيّرة

القيادة المركزية الأمريكية تنفي استخدام الرصيف العائم قبالة غزة لتحرير المحتجزين الإسرائيليين

التغطية الحصرية للانتخابات الأوروبية.. النتائج الأولية ونسب المشاركة أولًا بأول