Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

زعيم التجمع الوطني بارديلا يدلي بصوته: هل يتحقق حلم اليمين المتطرف بالحكم؟

زعيم التجمع الوطني جوردان بارديلا
زعيم التجمع الوطني جوردان بارديلا Copyright أ ب
Copyright أ ب
بقلم:  يورونيوز
نشرت في
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

انطلقت الانتخابات التشريعية في فرنسا يوم الأحد، حيث يتوجه الناخبون للإدلاء بأصواتهم في مرحلة أولى قد تؤدي إلى سيطرة الأحزاب القومية اليمينية المتطرفة على الحكومة لأول مرة منذ الحرب العالمية الثانية.

اعلان

وصوت زعيم حزب التجمع الوطني، جوردان بارديلا، في ضاحية جارشيس في باريس، في ظل استطلاعات رأي تشير إلى تزايد الدعم لحزبه اليميني المتطرف واحتمال فوزه بالأغلبية في البرلمان.

وبحال تحقق هذا السيناريو، من المتوقع أن يعين الرئيس إيمانويل ماكرون بارديلا، البالغ من العمر 28 عامًا والذي يفتقر إلى الخبرة الحكومية، كرئيس للوزراء ضمن نظام تقاسم السلطة المحرج المعروف باسم "التعايش" السياسي.

وقد أعلن بارديلا أنه سيستغل صلاحياته كرئيس للوزراء لوقف دعم ماكرون لأوكرانيا بالأسلحة بعيدة المدى في حربها ضد روسيا. 

كما يسعى حزبه إلى إعادة النظر في حق المواطنة للأشخاص المولودين في فرنسا وتقييد حقوق المواطنين الفرنسيين مزدوجي الجنسية.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

الفرنسيون يصوتون في انتخابات مبكرة استثنائية: رهانات عالية وقلق بالجوار وتوقع تقدم اليمين المتطرف

إيمانويل ماكرون والكبرياء المجروح.. لماذا يكره الفرنسيون رئيسهم؟

النواب الفرنسيون يصوتون على مشروع يحظر التمييز على ملمس الشعر وطوله ولونه وشكله