Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

أول جولة لتراخيص التنقيب عن النفط في غانا تجتذب شركات كبرى بينها قطر للبترول

أول جولة لتراخيص التنقيب عن النفط في غانا تجتذب شركات كبرى بينها قطر للبترول
شعار قطر للبترول في صورة من أرشيف رويترز. Copyright (Reuters)
Copyright (Reuters)
بقلم:  Reuters
نشرت في آخر تحديث
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

أثينا (رويترز) - قالت وزارة الطاقة في غانا إن 16 شركة للنفط والغاز بينها قطر للبترول قدمت طلبات لواحد أو أكثر من مناطق الامتياز البحري في أولى جولات تراخيص التنقيب التي تجريها البلاد، والبالغ عددها خمسة مناطق.

ويعد هذا الاهتمام تصويتا مهما بالثقة في غانا، التي تحرص على إطلاق العنان لمزيد من الموارد بعدما بدأت الإنتاج من حقل جوبيليه البحري في عام 2010.

والشركات التي قدمت طلبات هي تولو، وتوتال، وإيني، وكيرن، وهارموني للنفط والغاز، وإكسون موبيل، وسي.إن.أو.أو.سي، وقطر للبترول، وبي.بي، وفيتول، وجلوبال بتروليوم، وايكر إنرجي، وفيرست إي.آند.بي، وكوزموس، وساسول، وإكوينور.

وتشمل الطلبات تعبيرا عن الاهتمام بتقديم عروض تنافسية لثلاثة مناطق امتياز في الحوض الغربي وبإجراء مفاوضات مباشرة تتعلق بمنطقتي امتياز بحري أخريين في غانا، وفقا لما جاء في بيان الوزارة.

ونقل البيان عن محمد أمين آدم نائب وزير الطاقة قوله إن "المستوى العالي من الاهتمام الذي أبدته شركات النفط العالمية الكبرى هو تصويت بالثقة في اقتصاد غانا".

ووصل إجمالي عدد الطلبات إلى 60، لكن اثنين منهم أُبطلا لأنهما كانا يخصان منطقة امتياز محجوزة لشركة النفط الوطنية في غانا.

وتنتج غانا حاليا 200 ألف برميل من النفط يوميا، ويُنتج حقل جوبيليه وحده 100 ألف برميل يوميا.

وترغب غانا في أن تكون مركزا نفطيا لغرب أفريقيا، ووضعت خططا لبناء أربع مصاف بطاقة تصل إلى نحو 150 ألف برميل يوميا للمصفاة الواحدة خلال 12 عاما.

وتنتج مصفاة تيما، وهي مصفاة النفط الوحيدة في غانا، نحو 25 ألف برميل يوميا من النفط، وهو ما يقل كثيرا عن طاقتها الإنتاجية.

(رويترز)

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

تقرير: اقتصاد إسرائيل يسجل أدنى معدلات للنمو

بسبب حملة المقاطعة.. ماكدونالدز تكشف حجم تأثر مبيعاتها وإيراداتها في الشرق الأوسط

الوكالة الدولية للطاقة: "خفض السعودية وروسيا إنتاج النفط سيتسبب بنقص كبير في الإمدادات"