المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

أذربيجان: متحف الفن الحديث في باكو يعيد إحياء المشهد الفني البديل للفنانين المعاصرين

أذربيجان: متحف الفن الحديث في باكو يعيد إحياء المشهد الفني البديل للفنانين المعاصرين
بقلم:  Paul Hackett  & يورونيوز

في حلقة جديدة من برنامج "كولت أذربيجان" تزور يورونيوز متحف الفن الحديث في العاصمة الأذرية باكو للاطلاع على أعمال أبرز الفنانين الأذريين المعاصرين على غرار الرسام المعاصر راسم أوغلو باباييف الذي توفي عام 2007 عن عمر ناهز الـ 80 عاما.

يعتبر باباييف فنان الشعب بالنسبة للأذريين خلال الحقبة السوفياتية، وتقول الناقدة الفنية ديلارا فاغابوفا  ليورونيوز إن راسم باباييف كان يصور الناس بطريقة مختلفة في أعماله عما ألفه المجتمع خلال الحقبة السوفيتية.. "حتى إنه في أحد المعارض أبلغته الإدارة أنه لا يمكن افتتاح معرضه إلا إذا قام بإزالة عدد من لوحاته.

وقال الفنان حينها "إذا كانت بعض الأعمال الصغيرة تشكل تهديدًا لدولة قوية مثل الاتحاد السوفيتي فليتم إزالتها كلها".

تم افتتاح متحف الفن الحديث في العاصمة باكو عام 2009 ويضم أكثر من 800 عمل فني.

ومن بين الأعمال المعروضة في المتحف نجد مجموعة مميزة لفنانين أذريين مشهورين مثل ستار بهولزاد، بويوكاغا ميرزازاد، إلميرا شاختختنسكايا، طاهر صلاحوف.

كما يضم المتحف أعمالا شهيرة لفنانين غربيين مثل سلفادور دالي وبابلو بيكاسو ومارك شاغال. ويتم تحديث المجموعات المعروضة بشكل دوري.

وتقول الخبيرة الفنية بمتحف الفن الحديث لالا جولييفا إن من بين "الأعمال العديدة المعروضة في متحفنا، تلقى أعمال الفنانة الأذرية عايدة محمودوفا قدرًا كبيرًا من الاهتمام لدى الزوار فهي تستخدم في عملها عددا من المواد الكيميائية مثل الفحم والإيبوكسي ورغوة البناء" في تقنية  تعطي للوحاتها ورسوماتها أبعادا ثلاثية.

وصمم المهندس المعماري الفرنسي جان نوفيل متحف الفن الحديث متعدد الأبعاد والمستوحى من أعمال الفنان الأذري ألتاي صادق زاده ويقع المتحف في واحدة من أكثر مناطق باكو ازدحامًا.