Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
جدونا
اعلان

حالة رئيس الوزراء السلوفاكي مستقرة لكن وضعه ”لا يزال خطيرًا“ ومثول المشتبه به أمام المحكمة

صحفيون ينتظرون أمام مبنى المحكمة التي سيمثل أمامها الشنتبه به بمحاولة اغتيال رئيس الوزراء السلوفاكي
صحفيون ينتظرون أمام مبنى المحكمة التي سيمثل أمامها الشنتبه به بمحاولة اغتيال رئيس الوزراء السلوفاكي Copyright Tomas Benedikovic/AP.
Copyright Tomas Benedikovic/AP.
بقلم:  Euronews
نشرت في
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

كانت سلوفاكيا من أشد الداعمين لأوكرانيا، لكن فيكو أوقف تسليم الأسلحة إلى أوكرانيا عندما عاد إلى السلطة، وهي المرة الرابعة التي يتولى فيها منصب رئيس الوزراء.

اعلان

أكدت وزيرة الصحة زوزانا دولينكوفا أن حالة رئيس الوزراء السلوفاكي مستقرة ولكنها خطيرة، حيث واجه الرجل المتهم بمحاولة اغتياله أول مثول له أمام المحكمة.

وقالت وزيرة الصحة اليوم السبت إن الجراحة التي استمرت ساعتين يوم الجمعة لإزالة الأنسجة الميتة من جروح متعددة ناجمة عن طلقات نارية ”ساهمت في تشخيص إيجابي“ لفيكو.

وقال وزير الدفاع روبرت كاليناك إن حالته لا تزال تجعل من المستحيل نقله إلى العاصمة براتيسلافا.

عنصران من الشرطة في محيط المحكمة في سلوفاكيا
عنصران من الشرطة في محيط المحكمة في سلوفاكياTomas Benedikovic/AP

وقالت وسائل الإعلام الرسمية السلوفاكية إن تحديث حالة فيكو جاء في الوقت الذي ظهر فيه الرجل المتهم في أول مثول له أمام المحكمة يوم السبت.

وكان المدعون يسعون للحصول على أمر من المحكمة الجنائية المتخصصة في سلوفاكيا لاحتجاز المشتبه به.

وطلبت النيابة العامة من الشرطة عدم الكشف عن هوية الرجل علنا أو نشر تفاصيل أخرى عن القضية، لكن تقارير إعلامية غير مؤكدة قالت إنه متقاعد يبلغ من العمر 71 عاما ومعروف بأنه شاعر هاو ربما عمل في السابق حارس أمن في مركز تجاري في جنوب غرب البلاد.

شرطة سلوفاكية في محيط المحكمة التي سيمثل بها المشتبه به بمحاولة اغتيال رئيس الوزراء السلوفاكي
شرطة سلوفاكية في محيط المحكمة التي سيمثل بها المشتبه به بمحاولة اغتيال رئيس الوزراء السلوفاكيTomas Benedikovic/ AP

وقدمت السلطات الحكومية تفاصيل تتطابق مع هذا الوصف. وقالت إن المشتبه به لم يكن ينتمي إلى أي جماعة سياسية، على الرغم من أن الهجوم في حد ذاته كان بدوافع سياسية.

وكانت الشرطة قد اقتادت المشتبه به يوم الجمعة إلى منزله في بلدة ليفيتسا وصادرت جهاز كمبيوتر وبعض الوثائق، حسبما ذكرت محطة التلفزيون السلوفاكية ”ماركيزا“.

في بداية الغزو الروسي الشامل في فبراير/شباط 2022، كانت سلوفاكيا من أشد الداعمين لأوكرانيا، لكن فيكو أوقف تسليم الأسلحة إلى أوكرانيا عندما عاد إلى السلطة، وهي المرة الرابعة التي يتولى فيها منصب رئيس الوزراء.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

القضاء التونسي يقرّ حكماً ابتدائياً بسجن الغنوشي وصهره 3 سنوات

بعد محاولة اغتيال صدمت أوروبا.. رئيس وزراء سلوفاكيا يخضع لعملية جراحية ثانية ووضعه "لا يزال حرجاً"

المخرج الأمريكي كوبولا على البساط الأحمر في مهرجان كان