Eventsالأحداثالبودكاست
Loader

جدونا

اعلان

انتخابات البرلمان الأوروبي تدخل يومها الثالث.. صناديق الاقتراع تفتح في إيطاليا وسلوفاكيا ومالطا

ناخبة في احد مراكز الاقتراع في جمهورية التشيك
ناخبة في احد مراكز الاقتراع في جمهورية التشيك Copyright KATERINA SULOVA/AP
Copyright KATERINA SULOVA/AP
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

فتحت اليوم السبت مراكز الاقتراع أبوابها في سلوفاكيا ولاتفيا ومالطا استكمالاً لانتخابات البرلمان الأوروبي والتي تستمر حتى يوم الأحد.

اعلان

كذلك ستبدأ الانتخابات الأوروبية السبت في إيطاليا، والتي يسعى فيها حزب "إخوة إيطاليا" اليميني المتطرف بزعامة رئيسة الوزراء جورجيا ميلوني لتكريس تواجده بين أروقة صناع القرار الأوروبي في بروكسل.

ويحق لـ350 مليون ناخب في الدول الـ27 الأعضاء بالاتحاد الأوروبي المشاركة في الانتخابات وسط توقعات بتحقيق الأحزاب اليمينية المتطرفة مكاسب تغير مسبوقة.

وفي سلوفاكيا، طغت محاولة اغتيال رئيس الوزراء روبرت فيتسو في 15 مايو - أيار على الانتخابات، حيث يقول محللون إن الهجوم قد يعزز فرص فوز حزبه "سمير إس-دي" اليساري بالتصويت.

ويتعافى فيتسو، الذي تولى منصبه في الخريف الماضي بعد حملة انتخابية مؤيدة لروسيا ومعادية للولايات المتحدة الأمريكية، من جروح متعددة بعد إصابته برصاصة في البطن أثناء استقباله أنصاره في بلدة هاندلوفا.

وفي إيطاليا، يدلي المواطنون بأصواتهم على مدى يومين لشغل 76 مقعداً في البرلمان الأوروبي ابتداءً من السبت.

ومن المتوقع أن تخرج جيورجيا ميلوني كأكبر رابح في التصويت، وهو ما يعكس نمو حزبها "إخوان إيطاليا" اليميني المتطرف، على حساب شركائها في الائتلاف وهم حزب الرابطة الشعبوي المناهض للمهاجرين، وحزب "فورزا إيطاليا" من يمين الوسط.

وقد توسع النتيجة نفوذ ميلوني في الاتحاد الأوروبي، حيث لم تستبعد رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين تشكيل ائتلاف مع مجموعة رئيسة الوزراء الإيطالية.

وتخوض ميلوني الانتخابات كمرشحة تفضيلية، على الرغم من أنها لا تنوي شغل مقعد في البرلمان الأوروبي.

مناصرون لرئيسة الوزراء الإيطالية جورجيا ميلوني
مناصرون لرئيسة الوزراء الإيطالية جورجيا ميلونيAlessandra Tarantino/Copyright 2024 The AP. All rights reserved

كذلك يدلي الناخبون في لاتفيا ومالطا وجمهورية التشيك بأصواتهم اليوم السبت.

وأغلقت مراكز الاقتراع في جمهورية أيرلندا أبوابها أمس الجمعة.

وفي هولندا، أدلى 47% من الناخبين بأصواتهم يوم الخميس السادس من يونيو – حزيران، حيث أظهرت استطلاعات الرأي الأولية تقدم حزب "من أجل الحرية" اليميني المتطرف حيث قفز من مقعد واحد إلى سبعة مقاعد بينما حصل حزب "الخضر" الاشتراكي على ثمانية مقاعد.

وسيكون غداً الأحد يوم التصويت الرئيسي بالانتخابات الأوروبية، حيث تجرى الانتخابات في 20 دولة لما فيها ألمانيا وفرنسا وبولندا لاختيار أعضاء البرلمان المؤلف من 720 مقعداَ.

وستنشر النتائج النهائية مساء الأحد أيضاً.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

فيديو: الطقس الحار يفاقم معاناة سكان غزة وسط النقص الحاد في المياه والغذاء

رئيسة وزراء الدنمارك تتعرض لاعتداء في إحدى ساحات كوبنهاغن

عمليات التنظيف جارية في مناطق من جنوب ألمانيا اجتاحتها الفيضانات