المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الذهب يتراجع مع تقدم الدولار وعوائد السندات بدعم بيانات أمريكية قوية

الذهب يتراجع مع تجدد الإقبال على المخاطر وارتفاع الدولار
الذهب يتراجع مع تجدد الإقبال على المخاطر وارتفاع الدولار   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021
بقلم:  Reuters

(رويترز) – تراجعت أسعار الذهب يوم الأربعاء عن أعلى مستوى لها في خمسة أشهر تقريبا الذي سجلته في الجلسة السابقة، إذ ارتفع الدولار وعوائد سندات الخزانة الأمريكية على خلفية بيانات قوية للصناعات التحويلية.

وهبط الذهب في المعاملات الفورية 0.2 بالمئة إلى 1895.58 دولار للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة 0914 بتوقيت جرينتش، وذلك بعد أن سجل أعلى مستوياته منذ الثامن من يناير كانون الثاني عند 1916.40 دولار يوم الثلاثاء.

وتراجعت العقود الأمريكية الآجلة للذهب 0.3 بالمئة إلى 1898.80 دولار.

وقال دانييل بريسمان المحلل في كومرتس بنك إن ارتفاع الدولار يضغط على الذهب و“من المحتمل أن نرى بعض عمليات البيع لجني الأرباح”.

وأضاف “فتح العديد من الأطراف الفاعلة في السوق مراكز طويلة في الذهب في الأسابيع القليلة الماضية، كما يتضح من إحصائيات لجنة تداول السلع الآجلة. لكن يبدو الآن أن البعض على الأقل من هذه المراكز أغلقت مرة أخرى، مما أدى إلى إبقاء الذهب تحت ضغط”.

ومما جعل الذهب أكثر تكلفة بالنسبة للمستثمرين من حائزي العملات الأخرى، ارتفع مؤشر الدولار على خلفية بيانات أظهرت انتعاشا الشهر الماضي في نشاط الصناعات التحويلية بالولايات المتحدة.

وحافظت عوائد سندات الخزانة الأمريكية لأجل عشر سنوات على مكاسبها، مما زاد من تكلفة الفرصة البديلة لحيازة الذهب الذي لا يدر عائدا.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، انخفض البلاديوم 0.8 بالمئة إلى 2837.91 دولار للأوقية، ونزلت الفضة 0.8 بالمئة إلى 27.69 دولار، وتراجع البلاتين 0.8 بالمئة إلى 1182.03 دولار.