المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شكوك تحيط بأسعار الفائدة البريطانية تبقي الاسترليني تحت ضغوط

British pound drops as investors seek safety on "Freedom Day"
British pound drops as investors seek safety on "Freedom Day"   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021
بقلم:  Reuters

لندن (رويترز) – تراجع الجنيه الاسترليني يوم الثلاثاء إلى أدنى مستوى في ثلاثة أسابيع مع تعرضه لضغوط من حالة عدم اليقين التي تحيط باحتمالات أن يرفع بنك انجلترا أسعار الفائدة هذا الأسبوع.

وكان الاسترليني صعد إلى أعلى مستوى في 20 شهرا مقابل اليورو في أواخر أكتوبر تشرين الأول وسط توقعات بزيادة في أسعار الفائدة من بنك انجلترا بينما قفزت مخاطر التضخم. لكن شكوكا متنامية تحيط بما سيفعله البنك المركزي البريطاني فعلا في اجتماع لجنته للسياسة النقدية يوم الخميس تبقي المستثمرين في حذر هذا الأسبوع.

وهبط الاسترليني 0.48 بالمئة مقابل العملة الأمريكية إلى 1.3607 دولار بحلول الساعة 1645 بتوقيت جرينتش، وهو أدنى مستوى في ثلاثة أسابيع.

وأمام العملة الأوروبية تراجع الاسترليني 0.16 بالمئة إلى 85.06 بنس لليورو.