المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الأرجنتين تكتوي بنار "أشد الأيام حرا في التاريخ"

الأرجنتين تكتوي بنار "أشد الأيام حرا في التاريخ"
الأرجنتين تكتوي بنار "أشد الأيام حرا في التاريخ"   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022
بقلم:  Reuters

بوينس أيرس (رويترز) – سجلت عدة مدن في الأرجنتين ودول مجاورة بأمريكا الجنوبية درجات حرارة مرتفعة بشكل لم يسبق له مثيل، في وقت تتعرض فيه المنطقة لموجة حر تاريخية.

قالت سيندي فرنانديز الخبيرة بالهيئة الوطنية للأرصاد الجوية “عمليا، تعيش الأرجنتين بالكامل والدول المجاورة مثل أوروجواي وجنوب البرازيل وباراجواي أشد الأيام حرارة في التاريخ”.

ووصلت الحرارة في مدن كثيرة لأعلى مستوى منذ بدء التسجيل، وبلغت في بعض المناطق 45 درجة مئوية، بحسب هيئة الأرصاد.

وأضافت فرنانديز “من وسط باتاجونيا إلى شمال البلاد، يتم تسجيل قيم درجات الحرارة عند 40 درجة أو أكثر”.

وأثرت الحرارة والجفاف الطويل على المحاصيل في البلد المنتج للحبوب، لكن هناك أملا في تراجع الحرارة بانخفاض متوقع في الأسبوع المقبل تتبعه فترة هطول أمطار لترطيب أجساد البشر والنبات.

وقالت إليزابيث باسين وهي تنتظر حافلة في بوينس آيرس “هذا يوم قائظ آخر… نعيش أسبوعا حارا ويبدو الأمر كما لو أن الجسم يتكيف مع هذه الحرارة”.