المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

تغير طفيف لأسعار الدولار واليورو بعد تصريحات رئيسة المركزي الأوروبي

تغير طفيف لأسعار الدولار واليورو بعد تصريحات رئيسة المركزي الأوروبي
تغير طفيف لأسعار الدولار واليورو بعد تصريحات رئيسة المركزي الأوروبي   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022
بقلم:  Reuters

نيويورك (رويترز) – حصل الدولار على دعم وتراجع اليورو في تعاملات متقلبة يوم الثلاثاء بعد أن سعت كريستين لاجارد رئيسة البنك المركزي الأوروبي للحد من توقعات رفع أسعار الفائدة التي أثارت القلق في أسواق السندات.

وفاجأ تشديد نبرة المركزي الأوروبي ومجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) قبل أيام الأسواق ودفع عائدات السندات في منطقة اليورو والولايات المتحدة للارتفاع.

وعلى نطاق واسع، لم يطرأ تغير يذكر على سوق العملات إذ ينتظر المتعاملون والمستثمرون بيانات أسعار المستهلك في الولايات المتحدة يوم الخميس.

وارتفع مؤشر الدولار 0.217 بالمئة، بينما انخفض اليورو 0.23 بالمئة إلى 1.1416 دولار.

وأبدت لاجارد موقفا أقل تشددا قائلة إن من المستبعد أن يستمر التضخم على ارتفاعه مما دفع اليورو للتراجع.

وانخفض الين الياباني 0.39 بالمئة أمام الدولار ليبلغ 115.58 للدولار، بينما سجل الجنيه الإسترليني 1.3549 دولار فس أحدث تداول بزيادة 0.11 يوم الثلاثاء.

وتعدى سعر العملة المشفرة بتكوين متوسط سعرها في 50 يوما لتتجاوز 44 ألف دولار لأول مرة منذ شهر يوم الاثنين، واستقرت في آسيا محققة مكاسب تزيد على 17 بالمئة في أربع جلسات.

لكن بتكوين سجلت انخفاضا 1.47 بالمئة في أحدث تداول عند 43457 دولارا.