المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

أغلب بورصات منطقة الخليج تغلق على تراجع بسبب مخاوف من الأزمة الأوكرانية

أغلب بورصات منطقة الخليج تغلق على تراجع بسبب مخاوف من الأزمة الأوكرانية
أغلب بورصات منطقة الخليج تغلق على تراجع بسبب مخاوف من الأزمة الأوكرانية   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022
بقلم:  Reuters

(رويترز) – أغلقت أغلب أسواق الأسهم الخليجية على تراجع يوم الأحد مقتفية التراجع الذي شهدته بورصة وول ستريت يوم الجمعة على خلفية الأزمة بين روسيا والغرب بشأن أوكرانيا.

وقالت واشنطن يوم الجمعة إن روسيا حشدت ما يكفي من القوات قرب أوكرانيا لتشن عملية غزو كبرى وحثت المواطنين الأمريكيين على المغادرة خلال 48 ساعة بعد أن شددت روسيا ردها على المساعي الدبلوماسية الغربية. وتنفي موسكو اعتزامها غزو أوكرانيا.

وقادت السوق السعودية الخسائر وأغلقت على تراجع بنسبة اثنين بالمئة وهو أكبر هبوط يومي منذ أواخر نوفمبر تشرين الثاني وشهدت السوق تراجعات في الأسهم في أغلب القطاعات.

وفي يوم الخميس، أصيب 12 في مطار أبها السعودي من شظايا طائرة مسيرة ملغومة اعترضتها الدفاعات الجوية وفقا لما ذكره التحالف بقيادة السعودية الذي يقاتل الحوثيين في اليمن.

ويشن الحوثيون عادة هجمات على مطار أبها والذي يقع بالقرب من الحدود اليمنية في جنوب المملكة وعلى أجزاء أخرى أيضا من البلاد باستخدام طائرات مسيرة وصواريخ. ويتم اعتراض أغلب تلك الهجمات لكن بعض الأشخاص يقتلون بسببها ويصاب العديد.

وتراجعت أسهم أرامكو عملاق النفط عن مكاسب حققتها في بداية الجلسة لتغلق على تراجع نسبته 0.7 بالمئة.

وقالت الحكومة السعودية اليوم الأحد إن ولي العهد الأمير محمد بن سلمان نقل أربعة بالمئة من أسهم أرامكو قيمتها 80 مليار دولار، لصندوق الثروة السيادي للمملكة.

وجاءت التراجعات التي شهدتها الأسواق الخليجية رغم أن أسعار النفط الخام التي تعد محفزا لأسهم المال في المنطقة أغلقت على أعلى مستوى في سبع سنوات يوم الجمعة إذ صعدت ثلاثة بالمئة مدفوعة بمخاوف من غزو روسي محتمل لأوكرانيا مما أضاف للمخاوف المتعلقة بإمدادات الخام العالمية.

وتراجع المؤشر القطري 1.3 بالمئة وشهدت أغلب الأسهم هبوطا بما شمل صناعات قطر منتجة البتروكيماويات إذ نزل سهمها 1.9 بالمئة.

وخارج منطقة الخليج، أغلق المؤشر الرئيسي المصري على تراجع نسبته 1.2 بالمئة وهبط سهم البنك التجاري الدولي 0.7 بالمئة.