المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الأسهم الأوروبية تعاود الانتعاش بعد تراجعها أمام أحداث أوكرانيا

الأسهم الأوروبية تعاود الانتعاش بعد تراجعها أمام أحداث أوكرانيا
الأسهم الأوروبية تعاود الانتعاش بعد تراجعها أمام أحداث أوكرانيا   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022
بقلم:  Reuters

(رويترز) – انتعش مؤشر الأسهم الرئيسي في أوروبا يوم الجمعة بعدما وصل لأدنى مستوياته خلال تسعة أشهر، متأثرا بصعود في أواخر معاملات بورصة وول ستريت أمس مع تصيد المستثمرين أسهما تراجعت أسعارها عقب عمليات بيع مكثفة هذا الأسبوع وسط أجواء قلق من تداعيات الغزو الروسي لأوكرانيا.

وبحلول الساعة 0814 بتوقيت جرينتش، ارتفع مؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.8 في المئة بعدما سجل أدنى مستوى منذ مايو أيار الماضي في الجلسة السابقة. والمؤشر في طريقه لإنهاء الأسبوع على انخفاض حاد.

كانت الأسهم الأمريكية قد أغلقت على ارتفاع يوم الخميس في اتجاه معاكس لما كانت عليه بعدما أعلن الرئيس الأمريكي جو بايدن عن عقوبات جديدة قاسية على روسيا، وقال بعض المحللين إن الإجراءات لم تكن بالشدة التي كانت السوق تخشاها.

إلا أن وضع السوق ظل هشا، وانخفضت العقود الآجلة للأسهم الأمريكية، مما يشير إلى فتح ضعيف لبورصة وول ستريت.

وفي أوروبا، قادت شركات صناعة السيارات المكاسب الصباحية، وقفزت أسهم بورشه وفولكسفاجن بأكثر من أربعة في المئة بعد أن أوضحت الشركتان تفاصيل إدراج محتمل لأسهم بورشه.

وهبط سهم سويس ري لإعادة التأمين بنسبة 5.5 في المئة مع تحقيق الشركة أرباحا أقل من المتوقع لعام 2021.