المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

ميركوريا: أمريكا ودول الخليج ستستفيد في أزمة الطاقة وروسيا وأوروبا أكبر الخاسرين

ميركوريا: أمريكا ودول الخليج ستستفيد في أزمة الطاقة وروسيا وأوروبا أكبر الخاسرين
بقلم:  Reuters

لوزان (رويترز) – قال ماركو دوناند الرئيس التنفيذي لشركة ميركوريا إن روسيا وأوروبا ستكونان أكبر الخاسرين في أزمة الطاقة والسلع الأولية الحالية، بينما ستستفيد الولايات المتحدة ودول الخليج.

وأضاف أن السوق ستفقد على الأرجح نحو اثنين إلى 2.5 مليون برميل يوميا من النفط الروسي بسبب العقوبات وأنه ربما يتم دراسة ضخ المزيد من النفط من الاحتياطي الاستراتيجي.

وقال دوناند أمام قمة فايننشال تايمز العالمية للسلع الأولية “لن أُفاجأ من ضخ كميات كبيرة (من الاحتياطيات) من الولايات المتحدة والمزيد من الدول إذا وصل سعر النفط إلى 120 دولارا للبرميل“، مضيفا أن وصول هذه الكميات إلى السوق ربما يستغرق ما يتراوح بين ثلاثة وأربعة أشهر.

وقال “سيستغرق وصول هذه البراميل (للسوق) ما بين ثلاثة وأربعة شهور”.