المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

بورصة وول ستريت تغلق منخفضة وسط قلق من ارتفاع النفط وصراع أوكرانيا

Tech leads rebound in world stocks despite surging yields
Tech leads rebound in world stocks despite surging yields   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022
بقلم:  Reuters

نيويورك (رويترز) – أنهت المؤشرات الرئيسية للأسهم الأمريكية تعاملات يوم الأربعاء على انخفاض حاد مع بدء تجمع الزعماء الغربيين في بروكسل للتخطيط لفرض إجراءات جديدة للضغط على روسيا لوقف حربها في أوكرانيا، ومع صعود أسعار النفط.

وقال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يوم الأربعاء إن روسيا ستسعى إلى بيع الغاز إلى الدول “غير الصديقة” بالروبل، وذلك ردا على العقوبات الغربية التي وجهت ضربة قوية لاقتصاد بلاده، في الوقت الذي قصفت فيه قواته مناطق في العاصمة الأوكرانية كييف بعد شهر من بدء الهجوم.

وقفزت أسعار النفط خمسة بالمئة متجاوزة 121 دولارا للبرميل، وزادت أسعار العقود الآجلة للغاز الأمريكي لأعلى مستوى في سبعة أسابيع. ورغم أن ارتفاع أسعار النفط يدعم أسهم الطاقة، إلا أن تأثيره سلبي على المستهلكين وكثير من الأعمال. وارتفع مؤشر ستاندرد آند بورز 500 للطاقة مع صعود أسهم المرافق.

ووفقا لبيانات غير نهائية، تراجع المؤشر ستاندرد آند بورز 500 القياسي 55.77 نقطة أو 1.21 بالمئة إلى 4455.84 نقطة، في حين هبط المؤشر ناسداك المجمع 185.69 نقطة أو 1.32 بالمئة إلى 13923.13 نقطة.

وخسر المؤشر داو جونز الصناعي 453.84 نقطة أو 1.30 بالمئة إلى 34353.62 نقطة.