المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

تراجع العملات المرتبطة بالسلع والاتجاه العام ما زال هشا

Corona noruega lidera avance ante dólar tras decisión de tasas del Norges Bank
Corona noruega lidera avance ante dólar tras decisión de tasas del Norges Bank   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021
بقلم:  Reuters

(رويترز) – عوضت العملات المرتبطة بالسلع مثل الكرونة النرويجية والدولار الاسترالي بعض خسائرها يوم الثلاثاء بعد أن بلغت أدنى مستوياتها منذ نحو عامين أمام الدولار متبعة خطى انتعاش أسواق الأسهم الأوروبية والصينية.

لكن المتعاملين قالوا إن الاتجاه العام ما زال هشا مما يبقي على الدولار، الملاذ الآمن للقيمة، قرب أعلى مستوياته منذ 20 عاما في حين أبقى تجنب المخاطر على اليورو مستقرا.

وقبل أن تعوض جزءا من خسائرها، هبطت أسعار العملات المرتبطة بالسلع ليل الاثنين لأدنى مستوياتها منذ سنوات وهبطت أسعار النفط بأكثر من واحد بالمئة متأثر بمخاوف من الركود الاقتصادي ومن تباطؤ الاقتصاد في الصين أكبر مستورد للنفط في العالم.

وهبط سعر الكرونة النرويجية 0.5 بالمئة إلى 9.6635 كرونة للدولار بعد انخفاضها لأدنى مستوياتها منذ يونيو حزيران 2020.

وارتفع الدولار الاسترالي والدولار الكندي قليلا بعد أن بلغا أدنى مستوياتهما منذ 2020.

واستقر اليورو أمام الدولار على 1.0559 دولار وارتفع سعر الجنيه الاسترليني 0.1 بالمئة إلى 1.2340 دولار.

وارتفع مؤشر الدولار الذي يقيس سعره أمام ست عملات رئيسية 0.1 بالمئة إلى 103.59 بعد أن ارتفع يوم الاثنين إلى 104.19 وهو أعلى مستوياته منذ 20 عاما.

وفيما يتعلق بالعملات المشفرة نزل سعر بتكوين دون مستوى 20 ألف دولار لأول مرة منذ يوليو تموز 2021 قبل أن ترتفع 2.3 بالمئة إلى 31600 دولار.