المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مطاعم ماكدونالدز تستأنف عملها في روسيا باسم جديد: فكوسنا & توتشكا

مطاعم ماكدونالدز تستأنف عملها في روسيا باسم جديد: فكوسنا & توتشكا
مطاعم ماكدونالدز تستأنف عملها في روسيا باسم جديد: فكوسنا & توتشكا   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022
بقلم:  Reuters

(رويترز) – ربما يبدو الشكل والرائحة مثل ماكدونالدز لكن الآن أصبح الاسم التجاري هو فكوسنا & توتشكا ولم يعد لعلامة ماكدونالدز المميزة أثر بعد أن ترك بيج ماك روسيا للأبد.

وبزغ فجر جديد للوجبات السريعة في روسيا في مشهد اقتصادي متغير يوم الأحد، فقد فتحت ما كانت سلسلة مطاعم ماكدونالدز أبوابها مرة أخرى في موسكو يوم الأحد بملكية روسية جديدة واسم جديد معناه “حلو المذاق.. وكفى”.

وإعادة تسمية تلك السلسة من المطاعم تحت علامة تجارية جديدة، بعد ثلاثة عقود من افتتاح المطعم الأمريكي العملاق للبرجر للمرة الأولى في موسكو فيما كان وقتها مؤشرا رمزيا على تحسن علاقة الشرق بالغرب، يمثل مرة أخرى مؤشرا صارخا على نظام عالمي جديد.

وقد تمثل إعادة فتح سلسلة المطاعم اختبارا لقدرة الاقتصاد الروسي على النجاح بالاكتفاء الذاتي وتحمل العقوبات الغربية.

وستشهد العلامة التجارية الجديدة لمطاعم الوجبات السريعة افتتاح 15 فرعا بالعاصمة الروسية والمنطقة المحيطة بها بعد أن انسحبت ماكدونالدز من البلاد بسبب ما تسميه روسيا “عملية عسكرية خاصة” في أوكرانيا.

واصطف العشرات يوم الأحد خارج ما كانت مطاعم ماكدونالدز في وسط موسكو بعد أن غيرت الشعار إلى “الاسم تغير والحب باق”.

وقال أولج بارويف الرئيس التنفيذي لفكوسنا & توتشكا إن الشركة تعتزم إعادة فتح 200 منفذ في روسيا بحلول نهاية يونيو حزيران و850 منفذا بنهاية الصيف.

وأضاف بارويف في مؤتمر صحفي في أول منفذ لماكدونالدز يفتتح في موسكو السوفيتية عام 1990 “هدفنا هو ألا يشعر ضيوفنا بأي فرق في الجودة والمناخ العام”.

وقال ألكسندر جوفور المالك الجديد للسلسلة إن الشركة يعمل بها 51 ألف موظف.

وأضاف “المؤسسة طلبت مني قبل أي شيء أن أبقي على العمالة… وهذا ما سأقوم به”.

وقال بارويف الذي عُين رئيسا تنفيذيا لماكدونالدز قبل أسابيع من إرسال روسيا عشرات الآلاف من جنودها إلى أوكرانيا يوم 24 فبراير شباط إن سلسلة المطاعم ستبقي على تصميمها الداخلي لكنها ستزيل كل ما يشير إلى الاسم القديم.

وأضاف أن الشركة “ستبقي على الأسعار الملائمة” لكنه لم يستبعد رفع الأسعار قليلا في الفترة المقبلة.