المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

استقرار أسعار النفط فيما توازن السوق بين مخاوف الركود وشح الإمدادات

استقرار أسعار النفط فيما توازن السوق بين مخاوف الركود وشح الإمدادات
استقرار أسعار النفط فيما توازن السوق بين مخاوف الركود وشح الإمدادات   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022
بقلم:  Reuters

لندن (رويترز) – استقرت أسعار النفط يوم الاثنين بعد عناء لتعويض خسائر الأسبوع الماضي فيما تعمل السوق على تحقيق التوازن بين شح الإمدادات والمخاوف من تباطؤ النمو الاقتصادي العالمي.

وانخفضت العقود الآجلة لخام برنت  38 سنتا، أو 0.3 في المئة إلى 112.74 دولار للبرميل بحلول الساعة 1022 بتوقيت جرينتش. وكانت أسعار برنت قد تراجعت 7.3 بالمئة الأسبوع الماضي، وهو أول انخفاض أسبوعي في خمسة أسابيع.

وسجل خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 109.38 دولار للبرميل، بانخفاض 18 سنتا أو 0.2 بالمئة. وكانت الأسعار قد تراجعت 9.2 في المئة الأسبوع الماضي، وهو أول انخفاض في ثمانية أسابيع.

ولا يزال النفط الروسي بعيدا عن متناول معظم الدول بسبب العقوبات الغربية عقب غزو أوكرانيا.

وفي ليبيا، ظل إنتاج النفط متقلبا في أعقاب  تعرض المنشآت النفطية للحصار من قبل جماعات في شرق البلاد وبلغ إجمالي إنتاج البلاد نحو 700 ألف برميل يوميا.