المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الأسهم الأوروبية تواصل التراجع مدفوعة بمخاوف تشديد السياسة النقدية

الأسهم الأوروبية تواصل التراجع مدفوعة بمخاوف تشديد السياسة النقدية
بقلم:  Reuters

(رويترز) – هبطت الأسهم الأوروبية يوم الأربعاء موسعة خسائرها من الجلسة السابقة بعد بيانات أعلى من المتوقع للتضخم في الولايات المتحدة عززت التوقعات لزيادة كبيرة أخرى في أسعار الفائدة من مجلس الاحتياطي الاتحادي الأمريكي، لكن مكاسب لأسهم النفط كبحت الانخفاضات.

وأنهى المؤشر ستوكس 600 الأوروبي جلسة التداول منخفضا 0.9 بالمئة. وجاءت أسهم التعدين والصناعة والسلع الاستهلاكية بين أكبر الخاسرين.

وأظهرت بيانات يوم الثلاثاء زيادة أكبر من المتوقع في أسعار المستهلكين في الولايات المتحدة في أغسطس آب، وهو ما عزز الحجة بأن يقرر البنك المركزي الأمريكي ثالث زيادة على التوالي بمقدار 75 نقطة أساس في أسعار الفائدة في ختام اجتماعه يوم الأربعاء القادم.

وتضررت الأسواق بشدة عقب تلك البيانات وفشلت الأسهم الأوروبية في الاستفادة من تعافي بورصة وول ستريت في جلسة يوم الأربعاء.

وخالف قطاع الطاقة الأوروبي اتجاه السوق ليصعد مؤشره 0.8 بالمئة مع ارتفاع أسعار النفط بعد أن قالت وكالة الطاقة الدولية إنها تتوقع زيادة في التحول من الغاز إلى الخام بسبب الأسعار المرتفعة هذا الشتاء.

وارتفع أيضا مؤشر أسهم شركات التجزئة 0.8 بالمئة مع تسجيل سهم إنديتكس المالكة للعلامة التجارية زارا 3.8 بالمئة بعد الإعلان عن قفزة 24.5 بالمئة في مبيعات ستة أشهر وارتفاع الأرباح على أساس سنوي.