قطاع الصناعات التحويلية الكندي يسجل أطول تباطؤ في 7 سنوات

قطاع الصناعات التحويلية الكندي يسجل أطول تباطؤ في 7 سنوات
بقلم:  Reuters

تورنتو (رويترز) – أظهرت بيانات يوم الثلاثاء أن نشاط الصناعات التحويلية في كندا انكمش بمعدل أسرع قليلا في ديسمبر كانون الأول، إذ تراجع الطلب بفعل ضبابية المشهد الاقتصادي وارتفاع التضخم.

وهبط مؤشر ستاندرد آند بورز جلوبال لمديري المشتريات في قطاع الصناعات التحويلية الكندي إلى قراءة معدلة في ضوء العوامل الموسمية عند 49.2 في ديسمبر كانون الأول هبوطا من 49.6 في نوفمبر تشرين الثاني.

وهذت هو خامس شهر على التوالي يكون فيه المؤشر تحت مستوى الخمسين الفاصل بين النمو والانكماش. وقالت ستاندرد آند بورز إن هذا هو أطول تتابع للانكماشات منذ المدة التي استمرت سبعة أشهر من أغسطس آب 2015 حتى فبراير شباط 2016.

وقال بول سميث، مدير الاقتصاديات في ستاندرد آند بورز جلوبال ماركت إنتليجنس في بيان “تحول اقتصاد الصناعات التحويلية الكندي إلى أداء منخفض نسبيا آخر مع انتهاء 2022”.

وأضاف “أشارت الشركات مجددا إلى أن ضعف الطلب في السوق جاء انعكاسا للضبابية الجارية والأثر السلبي لارتفاع التضخم”.

وهبط مؤشر الإنتاج إلى أدنى مستوى في أربعة أشهر عند 47.1 من 49.0 في نوفمبر تشرين الثاني، بينما سجل مؤشر الطلبات الجديدة ارتفاعا طفيفا إلى 47.0 من 46.8.