المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

أطباء سيراليون يواجهون إيبولا في ظل نقص الإمكانيات

Access to the comments محادثة
بقلم:  Faiza Garah  مع رويترز
euronews_icons_loading
أطباء سيراليون يواجهون إيبولا في ظل نقص الإمكانيات

في سراليون البلد الأكثر تضررا من وباء إيبولا ، يوجد مركز وحيد يعالج فيه المرضى، إنه مركز هاستينغس الواقع في ضواحي العاصمة فريتاون. يعمل بالمركز طاقم طبي شاب مكون من أكثر من مئتي موظف بينهم الطبيب سيكو كانيه البالغ من العمر 30 عاما. كانيه يؤكد أن المركز يعمل في ظل نقص للإمكانيات كما أن العاملين لم يتلقوا رواتبهم منذ أشهر.

الطبيب سيكو كانيه:

“ نحن لا نملك الأجهزة المتطورة ولا نملك كل الأشياء التي يرى الأشخاص أنها ضرورية لمكافحة فيروس إيبولا، إلا أننا نحاول تقديم الأفضل”.

وعلى أمل العاملين في المركز أن يتم توفير الإمكانيات، أكدت آخر حصيلة لمنظمة الأمم المتحدة تسجيلها ل 8759 إصابة بالمرض و 2477 حالة وفاة في سيراليون.