المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

إجراءات أمنية مشددة في منطقة إيل دو فرانس تزامنا مع افتتاح مؤتمر المناخ

Access to the comments محادثة
بقلم:  Faiza Garah
euronews_icons_loading
إجراءات أمنية مشددة في منطقة إيل دو فرانس تزامنا مع افتتاح مؤتمر المناخ

لا ازدحام في طرقات باريس صبيحة يوم الإثنين، بالتزامن مع افتتاح مؤتمر المناخ العالمي. وتم احصاء حوالى واحد وعشرين كيلومترا فقط من الإزدحام مقارنة بمئتين وخمسين كيلومترا في الأيام العادية.
السلطات الفرنسية اعتبرت الأمر أول نجاح لمؤتمر المناخ بعد أن طالبت من مواطني منطقة إيل دوفرانس تجنب استخدام سياراتهم الخاصة يومي التاسع والعشرين والثلاثين من نوفمبر، لتسهيل التنقل وفي خطوة تدخل ضمن الإجراءات الأمنية المشددة التي تتخذها السلطات لتأمين قمة الأمم المتحدة حول المناخ.

مؤتمر المناخ الذي أفتتحت فعالياته بحضور حوالى 150 رئيس دولة وحكومة ، يخضع لإجراءات امنية مشددة حيث يقوم حوالى 2800 شرطي وعسكري بتأمين المؤتمر لاسيما وانعقاده ياتي بعد أسبوعين من هجمات باريس الدامية التي أودت بحياة 130 شخصا .