المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

أضخم بناء خشبي في أوروبا يتعرض لخطر للإنهيار

Access to the comments محادثة
بقلم:  Samer Ajouri
euronews_icons_loading
أضخم بناء خشبي في أوروبا يتعرض لخطر للإنهيار

تعتبر دار برينكيبو اليونانية لرعاية الأيتام في مدينة اسطنبول بتركيا أضخم بناء مصنوع من الخشب في كل أوروبا، وثاني أكبر بناء على مستوى العالم.

البناء موجود في جزيرة بيوك أضه، وهي إحدى تسع جزر تدعى جزر الأميرات تتواجد قرب سواحل مدينة إسطنبول. وقد بني في العام 1898 وبقي يعمل كدار للأيتام لمدة 60 عاماً حتى أصبح خارج الخدمة سنة 1964 وبقي فارغاً ومهملاً منذ ذلك الحين.

تعرض المبنى الخشبي لحريق في العام 1980، واستمر عرضة للتآكل والتهالك، حتى أن اتحاد الآثار الأوروبي "يوروبا نوسترا" قام بإدراجه ضمن قائمة أكثر الأماكن والمعالم الأثرية الأوروبية تعرضاً للخطر.

انقر على الصورة لمشاهدة المزيد من التفاصيل الداخلية للبناء:

greek orphanage

إقرأ أيضاُ على يورونيوز:

واليوم، يقبع البناء تحت خطر الانهيار، وطبقاً لتقديرات مديرة المكتب التركي لجمعية "يوروبا نوسترا" بورجين ألتينساي أوزغونير فإن ميزانية عمليات الترميم اللازمة لإنقاذ البناء من خطر الإنهيار تبلغ خمسين مليون يورو، يمكن حينها إعادة استخدامه وتحويله إلى مركز لإقامة نشاطات ثقافية متعلقة بالبيئة وحوار الأديان.

كوستاس كارماليس هو أحد الأيتام الذين عاشوا طفولتهم في مأوى برينكيبو الخشبي يتمنى لو يعود به الزمن ليعيش في ذلك البناء مجدداً ويقدر قيمته الحقيقية.