المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

إيران ترفض عرض أمريكا إجراء محادثات وتقول واشنطن نقضت اتفاقا سابقا

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
إيران ترفض عرض أمريكا إجراء محادثات وتقول واشنطن نقضت اتفاقا سابقا
وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف خلال اجتماع مع نظيره السويسري في سويسرا في الثاني من يوليو تموز 2018. تصوير: دينيس باليبوس - رويترز.   -   حقوق النشر  (Reuters)

لندن (رويترز) – رفضت إيران يوم الخميس عرضا من الولايات المتحدة بإجراء مفاوضات وقالت إن واشنطن انتهكت بنود الاتفاق الأخير الذي تم التوصل إليه وهو الاتفاق النووي الموقع عام 2015.

كان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد انسحب في مايو أيار من الاتفاق النووي، الذي استهدف كبح الأنشطة النووية الإيرانية مقابل تخفيف العقوبات، قائلا إنه لم يكن كافيا.

وقال برايان هوك مبعوث الولايات المتحدة الخاص بشأن إيران يوم الأربعاء إن واشنطن تسعى للتفاوض على معاهدة مع إيران تشمل برنامجها للصواريخ الباليستية وسلوكها الإقليمي.

وأضاف هوك “الاتفاق الجديد الذي نأمل أن نبرمه مع إيران لن يكون اتفاقا شخصيا بين حكومتين مثل الاتفاق الأخير. نحن نسعى لإبرام معاهدة”.

لكن وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف كتب على تويتر يوم الخميس رافضا وصف الاتفاق الأخير بأنه “اتفاق شخصي” وقال إنه كان اتفاقا دوليا أيده (قرار من مجلس الأمن) التابع للأمم المتحدة”.

وفي رسالة ألحقها بفيديو لمحتج صعد على المنصة بعد كلمة هوك وهو يردد أن العقوبات تضر بالشعب الإيراني قال ظريف “أمريكا انتهكت التزاماتها أيضا… يبدو أن أمريكا تدعو للسلام صوريا فحسب”.

وتحاول الدول الخمس الأخرى التي وقعت على الاتفاق النووي عام 2015 مع إيران وهي فرنسا وألمانيا وبريطانيا والصين وروسيا إنقاذه قائلة إنه يوفر أفضل فرصة لمنع إيران من تطوير قنبلة نووية. وتقول طهران إن أنشطتها النووية مكرسة لتوليد الطاقة الكهربائية وغيرها من الأغراض السلمية.

(رويترز)