عاجل

عاجل

تركيا: على السعودية التعاون في تحقيق خاشقجي والسماح بدخول قنصليتها

تقرأ الآن:

تركيا: على السعودية التعاون في تحقيق خاشقجي والسماح بدخول قنصليتها

تركيا: على السعودية التعاون في تحقيق خاشقجي والسماح بدخول قنصليتها
@ Copyright :
(Reuters)
حجم النص Aa Aa

اسطنبول (رويترز) - قال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو يوم السبت إن على السعودية أن تتعاون في التحقيقات بشأن اختفاء الصحفي السعودي جمال خاشقجي وأن تسمح لمسؤولين أتراك بدخول قنصليتها في اسطنبول.

كان جاويش أوغلو بتحدث للصحفيين خلال زيارة للندن بعدما وصل وفد من المملكة العربية السعودية إلى تركيا لإجراء تحقيق مشترك بشأن اختفاء خاشقجي في الثاني من أكتوبر تشرين الأول.

gi

وقال خلال تصريحات أثناء توجهه إلى لندن أذاعها التلفزيون التركي "لم نر بعد تعاونا في هذا الموضوع ونريد أن نرى ذلك".

وذكرت صحيفة صباح التركية يوم السبت أن التحقيقات التركية بشأن مصير خاشقجي بعد دخوله القنصلية السعودية توصلت إلى أن تسجيلات على ساعة أبل الخاصة به تشير على ما يبدو إلى أنه تعرض للتعذيب والقتل.

وخاشقجي من أبرز منتقدي الرياض وكان يقيم في الولايات المتحدة حيث كان يكتب مقال رأي بصحيفة واشنطن بوست.

بيد أنه لم يتضح ما إذا كانت البيانات التي سجلتها ساعة خاشقجي قد نُقلت إلى هاتف كانت تحمله خطيبته التي تنتظره خارج القنصلية، أو الكيفية التي تمكن بها المحققون من استعادة تلك البيانات من دون الحصول على الساعة بأنفسهم.

ويقول خبراء في مجال التكنولوجيا إن من المستبعد بشدة أن تكون الساعة قد سجلت ما حدث داخل القنصلية وحملت البيانات على حساب تابع لخدمة الحوسبة السحابية في أبل (آي كلاود). وأضافوا أن معظم أنواع ساعات أبل تتطلب أن تكون الساعة على بعد يتراوح بين 9 و15 مترا من الآيفون المتصلة به حتى تحمل البيانات على خدمة أبل آي كلاود.

ويشير الخبراء إلى أن الأنواع الأحدث من ساعة أبل والتي يمكنها الاتصال بخدمة (آي كلاود) مباشرة ولاسلكيا تتطلب إما اتصالا بشبكة إنترنت لاسلكي قريبة أو شكلا من أشكال الاتصال عبر الهاتف المحمول غير متوفر في تركيا.

وقال الخبراء إن ساعات أبل لا تفتح بواسطة بصمة الأصابع على النحو الذي ذكره تقرير صحيفة صباح من أن عملاء سعوديين استخدموا بصمة خاشقجي لفتح الجهاز. وأضاف الخبراء أن الساعة ليست مزودة بإمكانية للتسجيل تلقائيا.

وأحجمت أبل عن التعليق على تقرير صباح.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة