عاجل

عاجل

ماتيس وبومبيو يطالبان التحالف العربي بوقف الحرب على اليمن والتفاوض خلال 30 يوما

 محادثة
تقرأ الآن:

ماتيس وبومبيو يطالبان التحالف العربي بوقف الحرب على اليمن والتفاوض خلال 30 يوما

ماتيس وبومبيو يطالبان التحالف العربي بوقف الحرب على اليمن والتفاوض خلال 30 يوما
@ Copyright :
(Reuters)
حجم النص Aa Aa

دعا وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس الثلاثاء، التحالف بقيادة السعودية بوقف الحرب باليمن ووقف أطلاق النار خلال في ثلاثين يوماً والعمل ضمن مفاوضات للوصول إلى تسوية سياسية.

تصريحات ماتيس التي جاءت ضمن ندوة أقامها المعهد الأمريكي للسلام، في واشنطن، قال فيها إن على الأطراف المتحاربة في اليمن السعي نحو السلام، وأكد حل هذا الصراع بشكل جدي في غضون شهر تشرين الثاني/نوفمبر.

وشدد ماتيس في كلمته على ضرورة وقف الحرب خلال ثلاثين يوما، ملمحا إلى أن الرياض وأبو ظبي مستعدتان لهذه الخطوة.

وأضاف ماتيس أن السعوديين والإماراتيين يبدون على استعداد لتبني مساعي الأمم المتحدة بهدف إيجاد حل للصراع عن طريق التفاوض.

وقال ماتيس "ينبغي أن نتحرك صوب مساع للسلام هنا. ولا نستطيع القول إننا سنفعل ذلك في مرحلة ما من المستقبل. علينا أن نقوم بذلك خلال الأيام الثلاثين المقبلة".

وتزامنت تصريحات وزير الدفاع الأمريكي مع تصريحات مايك بومبيو، وزير الخارجية الأمريكي، والذي دعا إلى وقف الغارات الجوية التي تستهدف مناطق مأهولة.

وقال بومبيو في بيان: "حان الوقت الآن لوقف الأعمال العدائية، بما في ذلك إطلاق الصواريخ وغارات الطائرات المسيّرة من المناطق التي يسيطر عليها الحوثيون باتجاه المملكة العربية السعودية والإمارات العربية".

وأشار إلى وجوب وقف التحالف الذي تقوده السعودية الغارات الجوية في كل المناطق المأهولة في اليمن.

وفي بيانه شدد على ضرورة وقف الأعمال القتالية في اليمن، وأن المفاوضات التي تقودها الأمم المتحدة لإنهاء الحرب الأهلية ينبغي أن تبدأ الشهر المقبل.

وأكد أنه ينبغي أن تكف جماعة الحوثي المتحالفة مع إيران عن تنفيذ ضربات صاروخية وهجمات بطائرات مسيرة ضد السعودية والإمارات وأن على التحالف بقيادة السعودية أن يتوقف عن شن ضربات جوية في كل المناطق المأهولة باليمن.

المزيد من الأخبار على يورونيوز:

وأضاف "بعد ذلك، ينبغي أن تتوقف الضربات الجوية للتحالف في كل المناطق المأهولة باليمن".

وتساعد الولايات المتحدة التحالف بإعادة تزويد طائراته بالوقود وتقديم التدريبات على الاستهداف. وقال بومبيو الشهر الماضي إنه أكد للكونغرس الأمريكي أن السعودية والإمارات تعملان على تقليص الخسائر في صفوف المدنيين باليمن.

وقال مبعوث الأمم المتحدة الخاص لليمن مارتن غريفيث هذا الشهر إن الأمم المتحدة تأمل في استئناف المشاورات بين الأطراف المتحاربة بحلول نوفمبر تشرين الثاني.

من ناحية أخرى ذكرت صحيفة الغارديان أن وزير الدولة البريطاني لشؤون الشرق الأوسط إليستر بيرت طرح قضية الدعم العسكري البريطاني للسعودية، بما يخص تدخلها في اليمن، وأن بيرت قال في كلمته خلال جلسة عامة لمجلس العموم، بأن التحقيقات في قضية اغتيال خاشقجي قد تؤثر على الدعم البريطاني للسعودية، في حرب اليمن.

وذكرت الصحيفة أن تصريحات بيرت تزامنت مع لقاء جيرمي هينت وزير الخارجية البريطاني مع مبعوث الأمم المتحدة لليمن مارتن غريفيث.

وزيرة الدفاع الفرنسية فلورانس بارلي من ناحيتها أكدت خلال لقاء مع قناة "بي ف م " أن الوقت قد حان لوقف الحرب، وتحسين الوضع الإنساني في اليمن، وأكدت أن فرنسا تضغط دون توقف إلى جانب الأمم المتحدة، في محاولة للوصول إلى حل سياسي، لصعوبة الخروج من الوضع العسكري الحالي.

ونفت بارلي أن تكون السعودية توجه ضرباتها لليمن باستخدام أسلحة فرنسية.