لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox

عاجل

عاجل

جنوب إفريقيا: رجل من آكلي لحوم البشر يسلم نفسه للشرطة لأنه تعب من هذه العادة !

 محادثة
جنوب إفريقيا: رجل من آكلي لحوم البشر يسلم نفسه للشرطة لأنه تعب من هذه العادة !
حقوق النشر
Stefan2901/wikipedia
حجم النص Aa Aa

مثل الثلاثاء رجلا من آكلي لحوم البشر أمام محكمة في جنوب أفريقيا كان قد سلم نفسه إلى الشرطة العام الماضي. وتقدم نينو مباث إلى مركز الشرطة في بيترماريتزبرغ في أغسطس / آب 2017 وبحوزته يد إنسان مقطوعة وأجزاء من رجل "ملوثة بالديدان" وأخبر الضباط أنه "تعب من تناول أطراف إنسانية".

القضية التي تنظر فيها المحكمة العليا بحسب ما أفادت صحيفة صاندي تايمز في جنوب إفريقيا تضاف إلى قضايا آكلي لحوم البشر التي انتشرت مؤخرا. وبحسب ملف القضية، قامت الشرطة في البلاد بعد شهادة نينو مباث الذي كان يعمل كمعالج تقليدي بإعتقال ثلاثة أشخاص آخرين، لونجيساني ماغوبان وخاييهل لامولا وسيتيمبيسو سيثول.

وعلى الرغم من وفاة سيتيمبيسو سيثول في وقت سابق من هذا العام، إلا أن المشتبه بهما الآخرين يواجهان المحاكمة أيضًا.

وتتضمن لائحة الاتهامات الموجهة ضد المتهمين تفاصيل دقيقة عن الطريقة التي قتل بها المتهمون الأربعة امرأة تبلغ من العمر 24 عاما وتدعى زانيلي هلاتسوايو بهدف تحضير مكون يُستخدم في الطب التقليدي، كان سيحقق لهم مبالغ مالية كبيرة.

ودافع جميع المتهمين عن أنفسهم أمام المحكمة على الرغم من الاعترافات الأولى لمباث أمام الشرطة.

اقرأ أيضا على يورونيوز:

وفي إفادته، قال ضابط الشرطة كونستابل ريان نتشالينتشالي أنه كان يعتقد في البداية أن مباث كان يعاني من مشاكل عقلية، موضحًا أن الرجل قال مرارًا وتكرارًا إن الناس أجبروه على تناول أجزاء جسم الإنسان. وأضاف الضابط ، وفقا لما ذكره موقع نيوز 24 الإخباري في جنوب أفريقيا "قال إن الناس كانوا يجبرونه أيضًا على ممارسة الجنس بالرغم من صحته المتعبة لأنه يعاني من أمراض متنقلة جنسيًا".

واكتشفت الشرطة في بيت مبات أدلة بشعة وبقايا رفات بشرية.