عاجل

عاجل

مقتل أكثر من 50 في هجوم انتحاري بقاعة زفاف في كابول

تقرأ الآن:

مقتل أكثر من 50 في هجوم انتحاري بقاعة زفاف في كابول

مقتل أكثر من 50 في هجوم انتحاري بقاعة زفاف في كابول
@ Copyright :
(Reuters)
حجم النص Aa Aa

من عبد القدير صديقي وحامد شاليزي

كابول (رويترز) - قال ثلاثة مسؤولين حكوميين إن ما يربو على 50 شخصا قتلوا يوم الثلاثاء عندما فجر انتحاري نفسه بقاعة زفاف في العاصمة الأفغانية كابول، حيث كان علماء دين متجمعين للاحتفال بمولد النبي محمد.

gi

وقال نجيب دانيش، وهو متحدث باسم وزارة الداخلية، إن أكثر من 80 شخصا آخرين أصيبوا في الهجوم.

وأضاف دانيش "فجر انتحاري ما بحوزته من متفجرات داخل قاعة زفاف حيث كان علماء دين مسلمون متجمعين للاحتفال بمولد النبي محمد".

ودخل المهاجم غرفة الولائم بقاعة الزفاف قرب مطار كابول وفجر نفسه.

وقال بصير مجاهد، وهو متحدث باسم شرطة كابول "مئات من علماء الدين الإسلامي وأتباعهم تجمعوا لتلاوة القرآن احتفالا بميلاد النبي محمد في قاعة الولائم الخاصة".

وذكر مسؤولون في مستشفى الطوارئ بكابول أن 30 سيارة إسعاف هرعت إلى موقع الانفجار وأن أكثر من 40 مصابا حالتهم خطيرة.

وسبق أن هاجمت حركة طالبان وفرع محلي لتنظيم الدولة الإسلامية رجال الدين المؤيدين للحكومة والذين أصدروا فتاوى تحرم الهجمات الانتحارية.

لكن طالبان قالت في بيان "رجالنا لم يشاركوا في تفجير كابول ونحن نندد بفقد أرواح بشرية".

وركز تنظيم الدولة الإسلامية معظم هجماته الكبرى في أفغانستان على دور العبادة الشيعية.

وندد الرئيس الأفغاني أشرف غني بالهجوم وقال إنه "ليس من الإسلام" و "لا يغتفر". وأعلن الأربعاء يوم حداد على أرواح الضحايا.

وتجد قوات الأمن الأفغانية صعوبة في التصدي لهجمات المتشددين منذ انسحاب معظم القوات الأجنبية من البلاد في 2014.

وعلى الرغم من الجهود الدبلوماسية الرامية لإنهاء الحرب المستمرة منذ 17 عاما، فقد ازداد الوضع الأمني تدهورا في الشهور القليلة الماضية.

وأشار تقرير أصدرته الحكومة الأمريكية هذا الشهر إلى أن حكومة كابول لا تسيطر سوى على 56 بالمئة فقط من الأراضي الأفغانية انخفاضا من 72 بالمئة في 2015.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة