عاجل

عاجل

مورينيو يقول إنه طوى صفحة مانشستر يونايتد

مورينيو يقول إنه طوى صفحة مانشستر يونايتد
جوزيه مورينيو يغادر مقر إقامته في مانشستر يوم الثلاثاء. تصوير: فيل نوبل - رويترز -
حقوق النشر
(Reuters)
حجم النص Aa Aa

(رويترز) - قال جوزيه مورينيو يوم الأربعاء إنه لا يزال يمتلك مستقبلا في عالم كرة القدم بعد أن أقيل الثلاثاء من تدريب مانشستر يونايتد مؤكدا أنه لن يتحدث عن ظروف رحيله عن الفريق المنافس في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم بسبب ما يكنه من "احترام عميق" لكل زملائه السابقين.

وأقال يونايتد مدربه البرتغالي بعد أسوأ بداية للفريق في 28 عاما وحل مكانه أولي جونار سولشار مهاجم يونايتد السابق كمدرب مؤقت حتى نهاية الموسم.

وقال مورينيو لشبكة سكاي سبورتس الرياضية "مانشستر يونايتد يملك مستقبلا بدوني وأنا أيضا أملك مستقبلا بدون يونايتد. لماذا يجب أن أعبر عن مشاعري بشكل أكبر الآن؟ حتى أمام من يؤيدونني فقد قضي الأمر.

"هذه هي الطريقة التي أتعامل بها دوما.

"انتقدت كثيرا المدربين الذين يتركون أنديتهم ويتحدثون عما حدث ويوجهون الاتهامات.

"لست من هذا النوع. أريد أن أنهي مشواري تماما مثلما حدث بالأمس وأحب أن أقول إن الموضوع انتهى. أتمنى أن تحترم وسائل الإعلام طريقتي هذه".

وأضاف "حتى أعود مجددا لكرة القدم، فانني أريد التمتع بالحق أن أمارس حياتي بطريقة طبيعية. هذا ما أريد فعله. طويت صفحة يونايتد".

وتولى مورينيو المسؤولية بدلا من الهولندي لويس فان جال في مايو 2016 وأحرز لقب الدوري الأوروبي وكأس رابطة الأندية الانجليزية في موسمه الأول.

وفي الموسم الثاني قاد الفريق ليحتل المركز الثاني في الدوري الانجليزي الممتاز خلف غريمه مانشستر سيتي البطل والتأهل لنهائي كأس الاتحاد قبل أن يخسر 1-صفر أمام تشيلسي.

لكن موسمه الثالث كان حافلا بالمشاكل داخل وخارج الملعب ومنها تدهور علاقته مع بول بوجبا المنضم لصفوف الفريق في صفقة قياسية قبل أن يغادر النادي وهو يحتل المركز السادس.

وكانت المباراة الأخيرة أمام ليفربول هي القشة التي قصمت ظهر البعير بعد الخسارة 3-1 أمام الغريم اللدود يوم الأحد الماضي.

وقال مورينيو المدرب السابق لأندية بورتو البرتغالي وتشيلسي الانجليزي وإنترناسيونالي الإيطالي إنه سيحتفظ بذكريات إيجابية عن أولد ترافورد ولا يركز على ما حدث.

"أحتفظ بالذكريات الجيدة لكنني لا أتحدث عن أي شيء حدث في النادي.

"يمكن أن نتحدث عن أمور جيدة كثيرة أو ليست جيدة. لكن هذا لا يناسب شخصيتي. قضي الأمر".

وأصدر مورينيو في وقت لاحق بيانا أرسله لوسائل إعلام بريطانية قال فيه إنه يكن "احتراما عميقا" لزملائه السابقين بعد عامين ونصف قضاهم في تدريب يونايتد.

وقال "منذ اليوم الأول لوصولي شعرت بالفخر لارتدائي شارة مانشستر يونايتد. وأعتقد أن جميع مشجعي الفريق يدركون هذا الأمر.

"أنتم جميعا تعرفون مبادئي المهنية جيدا. في كل مرة أطوي فيها صفحة من حياتي أظهر خالص احترامي ولا أدلي بتصريحات أبدا عن زملائي السابقين.

"عملت مع بعض الأشخاص الرائعين وأعتقد أن بعضهم سيظل صديقا بقية العمر".

وفي مباراته التالية يوم السبت المقبل، سيحل يونايتد ضيفا على كارديف سيتي الذي تولى سولشار تدريبه لمدة تسعة أشهر في 2014.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة