عاجل

عاجل

جامع تبرعات لترامب يفشل في اتهام قطر باختراق بريده الإلكتروني

 محادثة
جامع تبرعات لترامب يفشل في اتهام قطر باختراق بريده الإلكتروني
@ Copyright :
Michael Vadon / WikiMedia (CC4.0) - Cropped
حجم النص Aa Aa

تعرض جامع تبرعات للرئيس الأمريكي دونالد ترامب لانتكاسة قانونية أخرى يوم الجمعة فيما يتعلق بجهوده لإلقاء اللوم على قطر في اختراق بريده الإلكتروني بعدما أسقطت قاضية دعوى قضائية رفعها على دبلوماسي سابق في الأمم المتحدة.

وقام إليوت برويدي، وهو رجل أعمال شغل مناصب مالية رفيعة في حملة ترامب الرئاسية لعام 2016، برفع دعوى قضائية ضد جمال بن عمر في يوليو- تموز، وأدعى أنه دبر نشر رسائل البريد الإلكتروني المخترقة على وسائل الإعلام.

ونفى بن عمر، وهو مواطن بريطاني ولد في المغرب ومبعوث الأمم المتحدة الخاص السابق إلى اليمن، أي تورط وسعى إلى إسقاط الدعوى من خلال تأكيد الحصانة الدبلوماسية التي أكدتها إدارة ترامب الشهر الماضي.

وأظهرت وثائق قضائية أن كاثي سيبيل القاضية بمحكمة مانهاتن الاتحادية الجزئية اتخذت صف بن عمر وأسقطت الدعوى يوم الجمعة.

وقال بن عمر في بيان يشيد فيه بقرار المحكمة "لكي أكون واضحا لم أتحدث مع إليوت برويدي ولم أقابله قط. لم أشارك أبدا في أي مخطط للخرق الإلكتروني".

ويزعم برويدي إن قطر ووكلاء لها استهدفوه بسبب جهوده الرامية لتحويل السياسة الأمريكية ضد الدوحة. وقال محاميه إنه يعتزم الطعن على القرار.

وقال لي ولوسكي، محامي برويدي "لا نعتقد أن مطالبة السيد بن عمر بوضعه الدبلوماسي يجب أن توفر له حصانة في هذه القضية".

واتهم برويدي متسللين قطريين بتسريب رسائل بريده الإلكتروني لوسائل الإعلام، مما أدى إلى نشر قصص ضارة زادت من التدقيق في وصوله لترامب وجهوده الرامية إلى الاستفادة من دولة الإمارات على حساب قطر.

وقد وافق قاض اتحادي في كاليفورنيا في أغسطس - آب على طلب قطر فصلها عن دعوى قضائية مماثلة، مشيرا إلى الحصانة السيادية، بينما نفت قطر أي تورط في الخرق الإلكتروني.

وطعن برويدي على هذا القرار ولم يتم البت في القضية بعد.

لقراءة المزيد على يورونيوز: